تبرّع الآن

Notre Dame de Lourdes - Capture vidéo - Sanctuaire de Lourdes

أبرشية روما على موعد مع لورد

وقت مميّز تنتظره الأبرشية كلّ عام

ستقوم أبرشية روما بحجّ إلى لورد كما تجري العادة كلّ عام من يوم الاثنين 26 تموز حتى 29 منه 2019، بقيادة الكاردينال المساعد أنجيلو دو دوناتس بحسب ما أفاد بيان صادر عن النيابة الأسقفية في روما. سيشارك في الحجّ كلّ من الأساقفة المساعدين غيرينو دي تورا وباولو ريكيادي وجيانريكو روزا وجانبييرو بالمييري.

سيشمل البرنامج: احتفالات في المغارة ودرب الصليب ومسيرة في المشاعل؛ اعترافات وتنشئة مع الكاردينال دو دوناتس (في 28 آب عند الساعة الرابعة من بعد الظهر في بازيليك سيدة الوردية).

في هذا الإطار، فسّر المونسنيور ريمو كيافاريني، المدير العام للحج الروماني: “إنه وقت مميّز من الاتحاد بين مختلف الأبرشيات والرعايا وبين الأساقفة. في هذه السنة، سيشارك عدد كبير من الإكليريكيين في الإكليريكية الحبرية الرومانية وستكون فرصة لمقابلتهم… بالإضافة إلى ذلك، يشكّل الحجّ في لورد مناسبة لوضع أبرشية روما بين أيدي العذراء مريم”.

سيحمل عنوان الحجّ الموضوع نفسه الذي اختاره مزار لورد للسنة الرعوية: “طوبى لكم أيها المساكين لأنّ لكم ملكوت الله” (لو 6: 20) والعبارة التي قالتها مريم العذراء للشابة برناديت سوبيرو في أحد الظهورات: “لا أعدك أن تكوني سعيدة في هذا العالم بل في الآتي”.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير