Donate now

Russian Orthodox church - Pixabay - CC0 PD

أرثوذكسية: بطريرك موسكو يزور قريباً القسطنطينية

أمل بحدث إيجابيّ

في 31 آب المقبل، سيتوجّه بطريرك موسكو ليزور بطريرك القسطنطينية برتلماوس، بهدف التطرّق إلى “مسائل تهمّ الطرفين”.

في التفاصيل التي أوردها القسم الفرنسي من موقع “فاتيكان نيوز” الإلكتروني، أكّدت البطريركيّتان على صحّة خبر اللقاء، وقد قال الأب نيكولاي دانيليفيتش (نائب رئيس قسم العلاقات الكنسيّة الخارجية لبطريركية موسكو): “هناك أمل بأن يشكّل هذا اللقاء حدثاً إيجابياً للغاية، عبر المساهمة في تحسين العلاقات بين القسطنطينية وبطريركية موسكو، وتعزيز الصلات الأرثوذكسية بالإجمال”.

نشير هنا إلى أنّ البطريرك كيريل استقبل الشهر الماضي بعثة من بطريركية القسطنطينية في موسكو، لوضع أسس قمّة مستقبليّة.

في السياق عينه، يعود اللقاء السابق بين برتلماوس وكيريل إلى شهر كانون الثاني 2016، خلال اجتماع كبار الكنائس الأرثوذكسية المحلية المستقلّة في شامبيزي في سويسرا.

كما والتقى البطريركان خلال 4 مناسبات على الأقلّ: اثنتين منهما في مقرّ بطريكية القسطنطينية في إسطنبول في تموز 2009 وآذار 2014، كما في أيار 2010 في موسكو، وتشرين الأول 2013 في بودغوريكا عاصمة مونتينغرو.

نذكر هنا أنّ البطريرك كيريل سيعيّد في كانون الثاني سنته العاشرة على رأس بطريركية موسكو، فيما برتلماوس يتولّى مسؤولية بطريركية القسطنطينية منذ تشرين الثاني 1991.

إنّ الكنيسة الأرثوذكسية مؤلّفة من 14 سلطة كنسيّة مستقلّة. يُعتبر بطريرك القسطنطينية، لأسباب تاريخيّة، الرئيس الروحي للأرثوذكسية، لكنّ بطريركية موسكو تشكّل القوّة الأهمّ في الأرثوذكسية العالمية على الصعيد الديموغرافي، بما أنّ سلطتها تعني أكثر من نصف الأرثوذكس في العالم.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير