تبرّع الآن

Vêpres pour l'unité des chrétiens

أسبوع الصلاة لأجل الوحدة: البابا يترأس صلاة الغروب في 18 كانون الثاني

“عليكم بالعدل فاتبعوه لتحيوا”

لمناسبة أسبوع الصلاة لأجل وحدة المسيحيين، سيترأس البابا فرنسيس صلاة الغروب مساء الجمعة 18 كانون الثاني 2019، عند الخامسة والنصف في بازيليك القديس بولس خارج الأسوار، كما أعلنه الكرسي الرسولي، وبحسب ما نقلته لنا أنيتا بوردان من القسم الفرنسي في زينيت.

أمّا الليتورجيا التي ستُتّبع فستكون ليتورجيا صلاة الغروب الخاصة بيوم الجمعة من الأسبوع الأول في الزمن العادي.

تقليديّاً، يترأس البابوات صلاة الغروب لدى اختتام أسبوع الصلاة لأجل الوحدة في روما بحضور ممثّلين عن مختلف الطوائف المسيحية، وليس عند بداية الأسبوع. لكن هذه السنة، على البابا فرنسيس أن يسافر إلى باناما يوم الأربعاء 23 كانون الثاني لمناسبة انعقاد “أيام الشبيبة العالمية”، ولن يعود إلّا يوم الاثنين 28 كانون الثاني، لذا طرأ هذا التغيير على العادات الرومانيّة والمسكونيّة.

من ناحية عنوان أسبوع الصلاة لأجل الوحدة (18 – 25 كانون الثاني 2019)، والذي اختارته كنائس إندونيسيا، فسيكون “عليكم بالعدل فاتبعوه لتحيوا” (تث 16 : 18 – 20)، مع العِلم أنّ الموضوع والنصوص البيبليّة أعدّها المجلس الحبريّ لتعزيز وحدة المسيحيين، بالاشتراك مع لجنة الإيمان والقوانين التابعة لمجلس الكنائس المسكونيّ.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير