أكبر راهبة في العالم تموت عن عمر 110 سنوات

الأخت كانديدا بيلوتي عايشت 10 باباوات

Sr. Candida - Courtesy Camilliane

يوم السبت 27 أيار، انتقلت الأخت كانديدا بيلوتي (أكثر راهبة معمّرة) إلى حضن الآب، عن عمر 110 سنوات، بناء على ما أعلنه بيان صحفي صادر عن رهبنة الكاميليانيات التي كانت تنتمي إليها.

وبحسب ما أورده القسم الإنكليزي من زينيت، وُلدت الأخت كانديدا في 20 شبط 1917، و”تركت هذه الأرض بالصفاء الذي لطالما طبعها”، دائماً بحسب ما ورد في البيان الصحفي.

وكانت الراهبة قد احتفلت بعيد ميلادها الأخير في 20 شباط بحضور أسقف لوكا المونسنيور إيتالو كاستيلاني ورئيسة الدير والراهبات الأخريات. كما وكانت قد حصلت على بركة رسوليّة من البابا فرنسيس للمناسبة نفسها، هي التي عملت كممرّضة في العديد من المدن الإيطاليّة، قبل أن تنتقل سنة 2000 إلى الدير.

تجدر الإشارة إلى أنّ الأخت كانديدا التقت الحبر الأعظم شخصياً سنة 2014 لعيدها الرابع بعد المئة والذي صادف أيضاً الذكرى الأربعمئة لوفاة القديس كاميلوس (مؤسس الرهبنة)، وذلك عندما شاركت في القداس الصباحي في كنيسة دار القديسة مارتا في الفاتيكان.

ونذكر أيضاً أنّ الراهبة عايشت 10 بابوات: بيوس العاشر (1903 – 1914)، بندكتس الخامس عشر (1914 – 1922)، بيوس الحادي عشر (1922 – 1939)، بيوس الثاني عشر (1939 – 1958)، يوحنا الثالث والعشرين (1958 – 1963)، بولس السادس (1963 – 1978)، يوحنا بولس الأول (1978)، يوحنا بولس الثاني (1978 – 2005)، بندكتس السادس عشر (2005 – 2013) وفرنسيس (منذ 2013).

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير

ساعد بدعم زينيت

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير

اشترك في نشرة زينيت اليومية

ستتلقى يوميًا آخر أخبار البابا والكنيسة في بريدك الالكتروني 

نشكرك على اشتراكك! سنؤكد لك الاشتراك من خلال بريد إلكتروني. إذا لم يصل البريد في وقت قريب، راجع البريد غير المرغوب به.