تبرّع الآن

Le Pape François Confesse © L'Osservatore Romano

اقتبال سرّ المصالحة في عيد جميع القديسين وتذكار الموتى

الكاردينال ماورو بياشينزا يوجّه رسالة لمناسبة عيدي جميع القديسين وتذكار الموتى المؤمنين

دعا الكاردينال ماورو بياشينزا، رئيس محكمة التوبة الرسولية،  كلّ المؤمنين إلى “البحث في كنز رحمة الكنيسة” كاتبًا رسالة لمناسبة عيدي جميع القديسين وتذكار الموتى المؤمنين بحسب ما ذكرت الزميلة مارينا دروجينينا من القسم الفرنسي.

وذكر: “اذهبوا إلى كرسي الاعتراف في هذين العيدين! لنقتبل بتواضع وتفانٍ، بفرح وسخاء نعمة الغفران الكامل ولنهبها بسخاء كبير، لإخوتنا الذين، بعد أن عبروا من هذه الحياة، لا يستطيعون سوى اقتبال محبّتنا لهم. من هنا، تتعزّز روابط المحبة معهم وتستمرّ”.

وفسّر الكاردينال: “إنّ القيام بذلك كما هي الحال مع كلّ عمل إنساني وروحي يزيد الإيمان ويثبّته: من خلال ثني ركبتينا بكلّ تواضع في كرسي الاعتراف، والإقرار بكلّ خطايانا بقلب تائب مستدعين الرحمة الإلهية، عندئذٍ لا يقتبل المؤمن النعمة الفائقة الطبيعة للمصالحة فحسب، بل بهذا العمل، هو يؤكّد من جديد إيمانه الخاص ويثبّته”.

وأضاف: “أن نغرف من كنز رحمة الكنيسة يعني أن نجدّد إيماننا من خلال سرّ المصالحة وتناول القربان المقدّس… وتلاوة النؤمن في الكنيسة والمشاركة في كلّ الصلوات على نوايا الحبر الأعظم”.

من خلال هذه اللفتات البسيطة والملموسة، يعيد كلّ مؤمن التأكيد على اتّحاده الكامل بالكنيسة من خلال تجديد القبول بكلّ الهبات الروحية والفائقة للطبيعة التي تنتج عن هذه المشاركة”.

وشدّد الكاردينال على أنّ الأيّام التي تنتظرنا هي اختبار حقيقي للتجدّد الروحي من أجل إعادة اكتشاف حقيقة إيماننا، النابع من بساطة الأعمال التي يقترحها التقليد الروحي”.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير