تبرّع الآن

Le Pape En Prière © Vatican Media

البابا: الصلاة هي العمل الرسولي الأول

في تغريدة أمس الأربعاء 29 آب 2018

ذكّر البابا فرنسيس بأهمية الصلاة التي هي “العمل الرسولي الأوّل” لكلّ مسيحي وذلك في تغريدة نشرها على حسابه الخاص على تويتر يوم أمس الأربعاء 29 آب 2018.

في الواقع، كتب البابا: “الصلاة هي العمل الرسولي الأوّل لكلّ مسيحي، وهي الأكثر فعاليّة”. وقد استوحاها من رسالة الفيديو التي وجّهها هو بنفسه بمناسبة افتتاح الجمعية العامة للأعمال البابوية الرسولية التي عُقدت في روما في 28 أيار الفائت.

شدد البابا في رسالته قائلاً: “الصلاة هي العمل الرسولي الأول – الأول – الذي كل مسيحي يمكنه وعليه أن يقوم به وهي بالتأكيد الأكثر فعالية حتى لو أنّ هذه الفعالية لا يمكن أن تُقاس”.

وفسّر: “في الواقع، إنّ العامل الأساسي للتبشير هو الروح القدس ونحن كلنا مدعوون إلى التعاون معه. بالإضافة إلى ذلك، هذه الأعمال تضمن باسم البابا توزيعًا متساويًا للمساعدات بشكل أن تحصل كل كنائس العالم على الحد الأدنى من المساعدة للتبشير والاحتفال بالأسرار ودعم الكهنة والإكليريكيين والعمل الرعوي والتعليم المسيحي والمبشّرين من خلال الصلاة حتى يكون الروح القدس حاضرًا فيهم. إنه هو من يحثّنا على السير إلى الأمام”.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير