تبرّع الآن

Place de la Liberté, Tallinn, Estonie © Vatican Media

البابا: الكنيسة “لا تفاوض” بشأن موضوع الاعتداءات الجنسية

مؤتمر صحفي على متن طائرة العودة من بلدان البلطيق

“الكنيسة لا تفاوض بشأن هذا الموضوع”: هذا ما أعلنه البابا فرنسيس لدى تطرّقه إلى موضوع الاعتداءات الجنسية مساء الثلاثاء 25 أيلول ضمن المؤتمر الصحفي الذي عقده على متن طائرة العودة التي أقلّته من بلدان البلطيق.

فبحسب ما نقلته لنا أنيتا بوردان من القسم الفرنسي في زينيت، أجاب الأب الأقدس عن سؤال حول ما يصدم الشباب، خاصّة بعد أن كان قد التقى شباب إستونيا في اليوم نفسه.

وقد قال الحبر الأعظم إنّ “خبث الكبار” هو ما يثير سخط الشباب ويصدمهم. كما وتصدمهم الحروب والتنافر والفساد، خاصّة في موضوع الاعتداءات الجنسية المنتشرة في كلّ مكان.

“علينا أن نقود الأولاد إلى الله، وليس أن نقضي عليهم… الشباب يطلبون أن نصغي إليهم، ولا يريدون جملاً جاهزة للتلفّظ بها”.

وعن موضوع الاعتدات الجنسية، قال البابا: “إنّ الكنيسة لم تفعل الأشياء كما يجب لتنظيف هذا الفساد. إلّا أنّ عدد الكهنة الذين يسقطون في هذا الفساد بدأ يخفّ مؤخّراً، لأنّ الكنيسة أدركت أنّه يجب عليها المواجهة بشكل آخر. في الماضي، كانت تتمّ تغطية هذه الأمور، لكن ليس بعد الآن. بدأت الكنيسة تدرك كلّ شيء، وأنا لا أنفكّ أقول “إلى الأمام”، ولم أوقّع يوماً على طلب استرحام بعد إدانة أحدهم. لا تَفاوض بشأن هذا الموضوع!”

من ناحية أخرى، وردّاً عن سؤال حول استعمال وتجارة الأسلحة والجيوش والضغوطات، قال البابا: “إنّ ما يتمّ إنفاقه على الأسلحة هائل، لكن من الشرعيّ أن يكون مفتاح باب المنزل بحوزتنا، أي أنّه من الشرعيّ أن تدافع الأمم عن نفسها وأن يكون لديها جيش يمكنه الدفاع عن بلاده بدون أن يكون عدائياً… ويصبح الأمر مشكلة عندما تنشب حروب الحدود…”

وأضاف: “قيل لي إنّ ما يتمّ إنفاقه على الأسلحة خلال شهر يمكن أن يُطعم جميع الجائعين في العالم طوال سنة. لكن أجهل إن كان هذا صحيحاً. إنّه لأمر مُريع إن صحّ ذلك”.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير