Donate now

Mgr Yoannis Lahzi Gaid, catéchèse en arabe @ Vatican Media

البابا: في العيد، دعوا الله يفاجئكم

التحيّات ضمن المقابلة العامة مع المؤمنين

دعا البابا فرنسيس الحجّاج الناطقين بالفرنسيّة إلى أن يسمحوا لله أن يُفاجئهم، وذلك خلال التحيّات التي يُلقيها عادة ضمن المقابلة العامّة.

في التفاصيل التي نقلتها لنا أنيتا بوردان من القسم الفرنسي في زينيت، قال الأب الأقدس: “أتمنّى للجميع ميلاداً مجيداً غنيّاً بمفاجآت يسوع! وبمساعدة مريم ويوسف، فلنتمكّن من استقبالهم جميعاً، ومن جعل ذوق الله ذوقنا، لكي يفاجئونا جميعاً. فليبارككم الله”.

أمّا بالنسبة إلى الحجّاج الناطقين بالعربيّة، لا سيّما مَن أتوا من مصر ولبنان والشرق الأوسط للمشاركة في المقابلة العامّة الأخيرة قبل الميلاد، فقد أشار البابا فرنسيس إلى 3 تحوّلات يجب إحداثها لعيش ميلاد أصيل.

“لعيش الميلاد، علينا أن نحوّل، عبر الحبّ، قلوبنا إلى مغارة؛ وعبر الصلاة منازلنا إلى إسطبل؛ وعبر الخير شوارعنا إلى واحات”.

كما وتمنّى الحبر الأعظم أن “يُعلّمنا الطفل يسوع النظر إلى السماء بعينَيه، والنظر إليه هو بقلب مريم، وبصمت القدّيس يوسف المصلّي”.

وختم قائلاً: “فليبارككم الرب وليحمِكم من الشرّير”.

تجدر الإشارة هنا إلى أنّ البابا قطع سلسلة تعاليمه حول صلاة الأبانا اليوم، وذلك للتكلّم عن عيد الميلاد. كما ونشير إلى أنّه تلا التحيّة باللغة الإيطاليّة، ليترجمها بعده سكرتيره القبطيّ المونسنيور يوأنس لحظي جيد.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير