تبرّع الآن

Enfant soldat © Réseau mondial de prière du pape

البابا في يوم الأطفال الجنود: فلنوقف هذه الجريمة

نداء عبر تغريدة لأجل مَن جُرِّدوا من طفولتهم

“إنّ آلاف الأطفال المُجبرين على المواجهة في صراعات مسلّحة هم مُجرّدون من طفولتهم. فلنوقف هذه الجريمة المريعة #ChildrenNotSoldiers ” هي التغريدة التي نشرها الأب الأقدس اليوم في 12 شباط 2019 لأجل اليوم العالمي للأطفال الجنود، بحسب ما كتبته الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسي في زينيت.

وبناء على أرقام اليونيسف، يُقدَّر عدد الأطفال الجنود في العالم بمئتين وخمسين ألفاً، من أصلهم 40% من الفتيات، فيما معظم هؤلاء الأولاد مُجنَّدون في القارّة الأفريقيّة.

تجدر الإشارة هنا إلى أنّه في كانون الأول 2016، كان البابا فرنسيس قد كرّس لهم نيّة الصلاة الشهريّة: “لكي يتمّ محو فضيحة الأطفال الجنود في العالم كلّه”.

أمّا في الشريط المسجّل الخاصّ بتقديم هذه النيّة، فقد قال البابا: “مهمن كنت، إن شعرتَ بالتأثّر بقدري، أطلب منك أن تتّحد معي بالصلاة على هذه النيّة. في هذا العالم الذي طوّر التقنيّات الأكثر تقدّماً، يتمّ بيع أسلحة تتسبّب بالأذى بين أيدي أطفال جنود”.

وخلال عرض الصور التي أظهرت بداية ولداً يرتدي البذلة العسكريّة، ثمّ أولاداً في المدرسة أو في الملاعب، حثّ البابا سامعيه على “بذل أقصى الجهود ليتمّ احترام كرامة الأطفال، والانتهاء من شكل العبوديّة هذا”.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير