تبرّع الآن

Audience Générale Du 23 Octobre 2019 © Vatican Media

البابا للحجاج الناطقين باللغة العربية: افسحوا المجال لنور المسيح أن يشعّ في العالم

أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين اليوم الأربعاء 23 تشرين الأوّل

“لنطلب من الربّ أن نعيش الحوار بين بعضنا نحن المسيحيين والإصغاء واللقاء بهدف إظهار إلى العالم خصوبة الكنيسة المدعوّة أن تكون أمًا للعديد من الأبناء” هذا ما دعا إليه البابا فرنسيس اليوم أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين يوم الأربعاء 23 تشرين الأوّل 2019.

توجّه البابا إلى الحجاج الناطقين باللغة الفرنسية مباشرة بعد إنهاء تعليمه وباركهم. أما الحجاج الناطقين باللغة العربية فقال لهم: “أرحّب بالحجّاج الناطقين باللغة العربية، وخاصة القادمين من مصر، ومن الشرق الأوسط. إنّ الكنيسة ليست معقلاً مغلقًا، بل هي خيمة قادرة على توسيع رحابها لتسمح للجميع بدخولها. إنها “كنيسة مشرَّعة الأبواب”. والجميع مدعوّ لأن يشعّ نور المسيح في جميع أنحاء المعمورة. ليبارككم الرب جميعًا ويحرسكم دائمًا من الشرير”.

أما عمّا يجري في التشيلي، فأعرب عن أمله في “إنهاء المظاهرات العنيفة وبذل قصارى جهدنا لإيجاد حلول للأزمة ومواجهة الصعوبات التي أدت إليها من خلال الحوار ومن أجل مصلحة الجميع”.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير