تبرّع الآن

Famille © Vatican Media

البابا يدعو إلى الاتّحاد بالعائلات التي تواجه صعوبات

تغريدة لمناسبة افتتاح لقاء العائلات

“اليوم يبدأ في دابلن اللقاء العالمي للعائلات. لنتّحد بالصلاة من أجل جميع عائلات العالم، لا سيما تلك التي تواجه الصعوبات”.

تلك كانت تغريدة البابا فرنسيس التي نشرها البارحة في 21 آب 2018 على صفحته على موقع تويتر لمناسبة افتتاح اللقاء العالمي التاسع للعائلات في العاصمة الإيرلندية، والذي ستشارك فيه عائلات من 116 بلداً من القارّات الخمس.

وبناء على ما كتبته الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسي في زينيت، عاد البابا ونشر أيضاً لاحقاً خلال النهار التغريدة التالية: “إنّ العائلة هي ورشة رجاء”.

تجدر الإشارة هنا إلى أنّ حفل الافتتاح الذي جرى مساء البارحة في دابلن وجميع أبرشيات البلاد حمل عنوان “فرح الحبّ في العائلات هو أيضاً فرح الكنيسة”.

أمّا الحدث المنتظر فهو وصول الأب الأقدس إلى دابلن يوم السبت المقبل للمشاركة في لقاء العائلات، والاحتفال بالقداس الختامي للحدث يوم الأحد في فينيكس بارك.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير