Donate now

Logo Des JMJ De Panama 2019 © Panama2019.Pa

البابا يشارك في الأيام العالمية للشبيبة في كانون الثاني المقبل

في باناما من 23 كانون الثاني حتى 27 منه

سيتوجّه البابا فرنسيس إلى باناما من 23 كانون الثاني حتى 27 منه في العام 2019 للمشاركة في الأيام العالمية للشبيبة لعام 2019، بحسب ما أعلن مدير دار الصحافة الفاتيكانية غريغ بورك يوم أمس الاثنين 9 تموز 2018 في اللغتين الإيطالية والإسبانية وبحسب ما ذكرت الزميلة أنيتا بوردان من القسم الفرنسي.

سيتمّ نشر البرنامج المفصّل في تشرين الثاني 2018. وأشار البيان إلى أنّه “لمناسبة اليوم العالمي للشبيبة الذي سيُحتفَل به في باناما وردًا على الدعوة التي وجهّتها إليه الحكومة والأساقفة الباناميون، سيتوجّه قداسة البابا فرنسيس إلى باناما من 23 كانون الثاني حتى 27 منه.

ستشمل الأيام العالمية للشبيبة حجًا في أبرشيات من باناما تحضيرًا لهذا الحدث الذي سيجري في شهر كانون الثاني 2019 وسيحمل عنوانًا مريميًا: “هاءنذا أمة الرب فليكن لي بحسب قولك” (لوقا 1: 32) في أعقاب عناوين أخرى للأيام العالمية للشبيبة ففي العام 2017 حملت عنوان: “صنع بي العظائم” (لو 1: 49) وفي العام 2018: “لا تخافي يا مريم فقد نلتِ حظوة عند الله” (لو 1: 30).

في الواقع، أعلن البابا عن الأيام العالمية للشبيبة التي ستجري في باناما يوم كان في كراكوفيا في العام 2016. يمكننا أن نفهم خيار باناما بما أنه تم إنشاء الأبرشية الأمريكية الأولى فيها في لا أنتيغا عام 1513. ثم إنّ باناما تعاني من مسألة المهاجرين بما أنها تقع بين أمريكا الشكالية وأمريكا الجنوبية وهو موضوع سيتناوله البابا فرنسيس مع الشبيبة.

إنّ الشبيبة الذين يتمنون أن يشاركوا في الأيام العالمية للشبيبة يمكنهم أن يقوموا بذلك مع أبرشيتهم ومع القسم الروحي في مدارسهم أو مع الجماعات الجديدة أو الحركات التي تنظّم حجًا أو كمرافقين مع الجماعات التي تبحث عن الشبيبة من أجل تنظيم السكن والسفر….

كما يمكن للشبيبة أن يتسجّلوا بشكل فردي بالأخص من يرغبون بالاستفادة من الأيام العالمية للشبيبة قبل الحدث وبعده.

About ألين كنعان

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية. مُترجمة محلَّفة ومعلّمة لغة إنكليزية في مدرسة فال بار جاك لراهبات الصليب بقنايا، لبنان

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير