تبرّع الآن
Khartoum

WIKIMEDIA COMMONS

التوقيع على اتفاق بين الكرسي الرسولي وجمهورية تيمور الشرقية الديمقراطية

تنظيم بيئات مختلفة بين البلدين

في إطار الاحتفالات بالمئوية الخامسة للبشارة في تيمور الشرقية، جرى اليوم الجمعة الموافق تاريخ الرابع عشر من آب أغسطس 2015 في القصر الحكومي في ديلي، التوقيع على اتفاق بين الكرسي الرسولي وجمهورية تيمور الشرقية الديمقراطية. وقد وقّع على الاتفاق عن جانب الكرسي الرسولي أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بييترو بارولين، وعن جانب جمهورية تيمور الشرقية الديمقراطية رئيس الوزراء السيد روي ماريا دي أراوخو. وإذ يشير الاتفاق للعلاقات الجيدة التي نمت بين الكرسي الرسولي وجمهورية تيمور الشرقية الديمقراطية، وإلى الدور التاريخي والحالي للكنيسة الكاثوليكية في حياة البلاد في خدمة نمو الشخص البشري، فهو يحدد ويضمن الوضع القانوني للكنيسة الكاثوليكية وينظم بيئات مختلفة من بينها الزواج الكنسي، أماكان العبادة، المؤسسات الكاثوليكية للتعليم والتربية، التعليم الديني في المدارس، النشاطات الإعانية والخيرية للكنيسة، والعناية الرعوية في السجون والمستشفيات. ويتألف هذا الاتفاق من مقدمة وستة وعشرين بندًا وسيدخل حيز التنفيذ مع تبادل أدوات التصديق. 

About فريق زينيت

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير