تبرّع الآن

Audience Générale Du 3 Avril 2019 © Vatican Media

الصوم: الإيمان في الحياة اليوميّة

البابا أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين اليوم

الصوم هو “زمن ثمين لإعادة اكتشاف أهميّة الإيمان في الحياة اليومية” هذا ما شدّد عليه البابا فرنسيس اليوم أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين يوم الأربعاء 3 نيسان 2019.

في ختام المقابلة العامة، ذكر هذه الأيّام الأربعين التي تساعدنا على “التقرّب” من الله. وأوضح أنّ الإيمان المُعاش في الحياة اليوميّة، من خلال ممارسة أعمال الرحمة، يحيي فينا محبّة الآب ويجعلنا مدركين أكثر لحاجات الآخرين”.

هذا وشجّع أيضًا عندما حيّى الحجّاج الناطقين بالغة الألمانية وقال: “في هذا الصوم، لندع رحمة الآب تحوّلنا من خلال الحصول على غفرانه في سرّ الاعتراف. وهكذا نصبح خدّام الرجاء الذي مات يسوع المسيح وقام من أجلنا نحن البشر”.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير