Donate now

اللجنة الثنائية بين الكرسي الرسولي وإسرائيل: لقاء في 10 ديسمبر

جلسة تحضيرية “مفيدة” جداً

روما، الثلاثاء 1 ديسمبر 2009 (Zenit.org) – تجتمع اللجنة الثنائية بين الكرسي الرسولي وإسرائيل بتاريخ 10 ديسمبر في الفاتيكان.

ووفقاً لبيان ختامي، فإن لجنة العمل الثنائية الدائمة بين الكرسي الرسولي ودولة إسرائيل اختتمت يوم الخميس الفائت يومي عملها (25 و26 نوفمبر) في إسرائيل.

تناولت المحادثات إحدى مواد الاتفاقية الأساسية المبرمة بين الكرسي الرسولي وإسرائيل في 30 ديسمبر 1993 (المادة 10؛2) المتعلقة “بمسائل اقتصادية ومالية ومسائل ممتلكات تخص الكنيسة الكاثوليكية في إسرائيل أو مؤسسات كاثوليكية أخرى”.

وتوصف هذه المحادثات بـ “المفيدة” لتحضير الجمعية العامة للجنة التي ستعقد في 10 ديسمبر في الفاتيكان.

هذه الاتفاقية الأساسية بين الكرسي الرسولي وإسرائيل، وقعها المونسنيور كلاوديو ماريا تشيلي، ممثل وزارة الخارجية الفاتيكانية، والسيد يوسي بيلين، نائب ويز الخارجية الإسرائيلي السابق، بتاريخ 30 ديسمبر 1993 في القدس.

تنص الفقرة على أن “الكرسي الرسولي ودولة إسرائيل يعيدان التأكيد معاً على حق الكنيسة الكاثوليكية في الملكية”.

وتضيف أن “الكرسي الرسولي ودولة إسرائيل سيتفاوضان بحسن نية على اتفاق شامل حول حلول مقبولة من الطرفين لمشاكل عالقة، غير محلولة، أو متنازع فيها، ومتعلقة بمسائل ملكيات أو مسائل اقتصادية ومالية تخص الكنيسة الكاثوليكية عامةً، أو مؤسسات أو جماعات كاثوليكية خاصةً”.

وتوضح الفقرة: “لهذه المفاوضات، ستعين لجنة العمل الثنائية الدائمة لجنة خبراء فرعية ثنائية واحدة أو أكثر لدراسة هذه المسائل وتقديم اقتراحات”.

“تستعد الأطراف لبدء هذه المفاوضات خلال الأشهر الثلاثة التالية لسريان مفعول هذه الاتفاقية، وتنوي التوصل إلى اتفاقية بعد مرور سنتين على بدء المفاوضات”: هذا البند تأجل لبعض الوقت.

وتضيف الفقرة: “فيما تجري هذه المفاوضات، يتم تلافي أي عمل متعارض مع هذه الالتزامات”.

للاطلاع على نص الاتفاقية المبرمة سنة 1993، راجع موقع “صدى إسرائيل”  www.un-echo-israel.net.

 

About فريق زينيت

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير