تبرّع الآن

Audience Générale Du 21 Novembre 2018 © Vatican Media

الرب لا يتعب من سكب رحمته علينا

أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين

لمناسبة عيد تقدمة مريم العذراء إلى الهيكل الذي احتُفل به في 21 تشرين الثاني 2018، شجّع البابا على اتباع مثل العذراء من أجل التكرّس لمشروع الله.

في الواقع، أشاد البابا بهذه الذكرى أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين يوم أمس محيّيًا المسنّين والشبيبة والمرضى والمتزوّجين الجدد.

وشجّع قائلاً: “لننظر إلى تلك التي منحت الحياة للمسيح ولنكرّم هذه الأمّ ومعونة المسيحيين القويّة. لنتعلّم منها ما معنى التكرّس التام لمشروع الله الذي يملكه لكلّ واحد منا وللعالم أجمع”.

وكان قد توجّه البابا إلى الحجاج الناطقين باللغة البولندية ودعاهم قائلاً: “أنا أشجّعكم على اتخاذ مريم العذراء مثالاً لكم في حياتكم الشخصية والاجتماعية… سرّ سلام مريم وشجاعتها يكمنان في هذا اليقين بأنّ “ما من أمر مستحيل عند الله”. وقد أكّد البابا: “يمكن أن تجد قلوبكم الثقة والعزاء في الرحمة التي يسكبها الرب من دون أن يكلّ، عليكم وعلى عائلاتكم”.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير