تبرّع الآن

Audience Générale Du 5 Septembre 2018, Capture Vatican Media

المقابلة العامة: أن نتعلّم كيف نجد الفرح في حياتنا

البابا يتوجّه إلى الحجاج الناطقين باللغة الفرنسية أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين

شجّع البابا الحجاج الناطقين باللغة الفرنسية اليوم أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين وبُعيد تلاوة تعليمه الذي تمحور حول الراحة، وحيّاهم وقال: “على مثال مريم العذراء التي انفتحت على الروح القدس واستقبلت الحياة، لنستغلّ وقتنا بالتسبيح لله وشكره على الحياة التي منحنا إياها ولنتعلّم أن نجد فرحنا”. ليبارككم الرب!”

وكان منذ لحظات قليلة قد شدد في تعليمه الأسبوعي أنّ الأحد كان يومًا “لصنع السلام مع الحياة”، “للتذكّر بأنها غالية… وأحيانًا مؤلمة إنما ثمينة”. وتساءل البابا: “هل تصالحتم مع تاريخكم؟ يجب أن تقبلوه كما هو”.

وأشار البابا أيضًا إلى أنّ الإنسان “لم يسترح أكثر من هذا الوقت ولم يشعر بالفراغ أكثر من أيامنا هذه: السفر والترفيه لا يعطيانك ملء القلب ولا الراحة”.

About ألين كنعان

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية. مُترجمة محلَّفة ومعلّمة لغة إنكليزية في مدرسة فال بار جاك لراهبات الصليب بقنايا، لبنان

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير