تبرّع الآن

Le Pape Prie © Vatican Media

الولايات المتّحدة: تضامن البابا بعد الإعصار في ألاباما

برقيّة وصلوات

أكّد البابا فرنسيس على “تضامنه” بعد الإعصار الذي ضرب شرق ألاباما في الولايات المتّحدة الأميركيّة، والذي خلّف على الأقلّ 23 ضحيّة، والعديد من المفقودين بتاريخ 3 آذار 2019، بناء على ما ورد في مقال أعدّته الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسي في زينيت.

في التفاصيل، وضمن برقيّة وجّهها إلى المونسنيور توماس جون رودي ووقّعها أمين سرّ دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بييترو بارولين، عبّر الأب الأقدس عن حزنه العميق حيال “الخسارات المأساويّة والجراح التي تسبّبت بها الكارثة”، مُؤكِّداً على “تضامنه الصادق مع جميع مَن طالتهم المأساة”.

كما ويمكن أن نقرأ في الرسالة أيضاً أنّ البابا “يصلّي كي يمنح الرب القدير الراحة الأبديّة للموتى، خاصّة الأولاد، والشفاء والعزاء للجرحى والمحزونين”.

واختُتِمت البرقيّة بطلب البابا من الرب إحلال بركات السلام والقوّة على كلّ مَن يعانون مِن آثار هذه الكارثة.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير