تبرّع الآن

اليوم العالمي للشبيبة: لا تخجلوا من إظهار حماسكم ليسوع

يوم أمس في اليوم العالمي للشبيبة

“لا تخجلوا من إظهار حماسكم ليسوع” هذا ما حثّ عليه البابا فرنسيس أمام الشبيبة الحاضرين في ساحة القديس بطرس لمناسبة اليوم العالمي الرابع والثلاثين للشبيبة، في 14 نيسان 2019.

وكانت قد احتفلت الكنيسة باليوم العالمي للشبيبة في الأبرشية ككلّ عام في يوم أحد الشعانين، وقد حملت هذه السنة عنوان: “ها أنا أمة الربّ، فليكن لي بحسب قولك” (لو 1: 38)

كان البابا محاطًا بحوالي 400 شاب أتوا من روما ومن أبرشيات مختلفة من العالم خلال المسيرة التي تذكّر بدخول المسيح إلى أورشليم، حاملين أغصان النخيل.

توجّه البابا في عظته إلى الشبيبة وقال: “اليوم، نحتفل باليوم العالمي للشبيبة، أودّ أن أذكر القديسين والقديسات الشباب بالأخص من يعيشون بالقرب منّا، الذي وحده الله يعرفهم وأحيانًا يستمتع بالكشف عنهم من باب المفاجأة.

وشجّع: “أيها الشبيبة الأعزّاء، لا تخجلوا من إظهار حماسكم ليسوع، وأن تصرخوا بأنه حيّ، وبأنّه حياتكم. إنما في الوقت نفسه، لا تخافوا من اتباعه على درب الصليب. وعندما تشعرون بأنه يطلب منكم أن تتخلّوا عن ذواتكم، من أن تتجرّدوا من ضماناتكم، وأن تستسلموا بالكامل إلى الآب الذي في السماوات، فابتهجوا إذًا! أنتم على درب ملكوت الله!”

About ألين كنعان

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية. مُترجمة محلَّفة ومعلّمة لغة إنكليزية في مدرسة فال بار جاك لراهبات الصليب بقنايا، لبنان

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير