تبرّع الآن

Logos Thaïlande et Japon

تايلند واليابان تنتظران البابا بين 20 و26 تشرين الثاني

برنامج الرحلة الرسوليّة

بتاريخ 2 تشرين الأول 2019، نشر الكرسي الرسولي برنامج رحلة البابا المقبلة إلى تايلند واليابان، والتي ستمتدّ على 7 أيّام، أي بين 20 و26 تشرين الثاني 2019، كما ورد في مقال أعدّته الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسيّ في زينيت.

في تفاصيل الرحلة، سينطلق البابا من روما مساء 19 تشرين الثاني نحو بانكوك، حيث سيتمّ استقباله رسميّاً ظهر الأربعاء 20 تشرين الثاني.

أمّا نشاطاته الفعليّة فستبدأ في بانكوك يوم الخميس 21 تشرين الثاني، عندما سيلتقي الأب الأقدس رئيس الوزراء والسلطات والسلك الدبلوماسيّ، ليزور بعد ذلك بطريرك البوذيّين، ثمّ يلتقي طاقم مستشفى “ساينت لويس” ويزور المرضى والمعوّقين.

بعد ذلك، سيلتقي البابا الملك في قصره، ويحتفل بذبيحة إلهيّة في الملعب الوطنيّ.

يوم الجمعة 22 تشرين الثاني ودائماً في بانكوك، سيلتقي الأب الأقدس الكهنة والرهبان والراهبات والإكليريكيّين ومُدرّسي التعليم المسيحيّ وأساقفة تايلند والمؤتمرات الأسقفيّة، على ان يلتقي بعد ذلك الآباء اليسوعيّين، ثمّ مسؤولين دينيّين مسيحيّين وغير مسيحيّين. وفي نهاية النهار، سيترأس البابا ذبيحة إلهيّة في كاتدرائية الصعود.

يوم السبت 23 تشرين الثاني، سيُغادر البابا بانكوك في الطائرة مُتوجِّهاً نحو طوكيو، حيث سيتمّ استقباله رسميّاً في مطار طوكيو-هانيدا، ليلتقي بعد الاستقبال الأساقفة في السفارة البابويّة.

صباح يوم الأحد 24 تشرين الثاني، سينطلق الحبر الأعظم في الطائرة نحو ناغازاكي. ولدى وصوله إلى مطارها، سيتلو رسالته حول موضوع الأسلحة النوويّة، ليُكرّم بعدها الشهداء عند نُصبهم. وبعد الغداء، سيحتفل البابا بقُدّاس ثمّ ينطلق نحو هيروشيما التي سيصلها بالطائرة أيضاً. هناك، سيحصل لقاء لأجل السلام عند “نصب السلام”. ومساء، سيعود البابا إلى طوكيو.

يوم الاثنين 25 تشرين الثاني، وفي طوكيو، سيلتقي الأب الأقدس ضحايا الكارثة الثلاثيّة في Bellesalle Hanzomon ثمّ سيزور الإمبراطور ناروهيتو في القصر، ليلتقي بعد ذلك الشباب في كاتدرائية القدّيسة مريم.

بعد الغداء، سيحتفل البابا بالقدّاس، ثمّ يلتقي رئيس الوزراء والسلطات والسلك الدبلوماسيّ.

يوم الثلاثاء 26 تشرين الثاني، سيحتفل البابا بقدّاس خاصّ مع اليسوعيّين، ويلتقي بعض الأفراد من جامعة صوفيا، ثمّ يزور الكهنة المتقدّمين في السنّ والمرضى في الجامعة.

بهذا، يُنهي البابا رحلته الرسوليّة ويتوجّه إلى مطار طوكيو-هانيدا، ليصل بإذن الله مساءً إلى روما.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير