تبرّع الآن

Audience Générale Du 20/09/2017 © L'Osservatore Romano

ثلاثة أعياد مهمة يحتفل بها البابا فرنسيس في شهر كانون الأول

ذكرى العماد هو ذكرى الولادة الجديدة

يحتفل البابا فرنسيس بثلاثة أعياد مهمة في شهر كانون الأوّل. سيامته الكهنوتية في 13 كانون الأول، عيد ميلاده في 17 كانون الأول وذكرى عماده في 25 كانون الأول في عيد الميلاد.

في الواقع، سيم البابا كاهنًا منذ 49 عامًا في 13 كانون الأول في العام 1969، على يد المونسنيور رامون خوسيه كاستيلانو رئيس أساقفة كوردوبا بعد 11 عامًا من التنشئة الروحية والفلسفية واللاهوتية في جمعية رفاق يسوع. اتخذ القرار بأن يصبح كاهنًا بعد اختبار روحي قوي عاشه في أيلول 1954 أثناء الاعتراف على يد الأب كارلوس دوارتي إيبارا في فلوريس (بيونس آيرس).

يمكننا أن نقرأ في كتاب “أؤمن بالإنسان: محادثات مع خورخيه برغوليو” بأنه “عاد إلى المنزل بقناعة تامة. لقد أراد ويجب أن يكون كاهنًا”.

في 17 كانون الأول، سيحتفل البابا بعيده الثاني والثمانين. وُلد في العام 1936 في كنف عائلة مهاجرة إيطالية وتعمّد في بازليك القديس شارل في 25 كانون الأول في العام 1936. ذكرى العماد هو ذكرى الولادة الجديدة.

يولي البابا أهمية كبيرة لذكرى عماده فقد دعا المؤمنين في أكثر من مرّة للبحث عن تاريخ عمادهم: “ليسأل كل واحد منكم أمه أو أعمامه أو أجداده، عن تاريخ المعمودية: “هل تعلم تاريخ معموديتي؟” وليشكر الرب لأنه في ذلك اليوم دخل يسوع إلى حياته، الروح القدس دخل فيه… علينا كلنا أن نتذكّر تاريخ معموديتنا”.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير