تبرّع الآن

Services des postes et téléphones du Vatican © Vatican Media

خدمة البريد والاتّصالات الفاتيكانيّة: البابا يُطالب بخدمة الأثرياء والفقراء

جسور بين الثقافات والديانات والمجتمعات

“الدخول إلى جميع المنازل وخدمة الأثرياء كما الفقراء” هي المهمّة التي عهد بها البابا فرنسيس لطاقم خدمة البريد والاتّصالات الفاتيكانيّة الذي التقاه في 6 حزيران 2019، بناء على ما نقلته لنا الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسيّ في زينيت.

وفي كلمته التي ألقاها على مسامع زوّاره، شكر البابا الموظّفين الذين يعملون ضمن إدارة التواصل في الفاتيكان، والذين يصل عملهم إلى عدد كبير من الأشخاص في العالم كلّه.

وأكّد الأب الأقدس أنّ خدمتَي البريد والهاتف “تساعدان على نشر الرسالة المسيحيّة، وتضمنان مشاركة المشاعر والأفكار، وتساهمان في تعزيز التفاهم المتبادل بين بلدان القارّات المختلفة، مع تسهيل التبادل كما والبضائع، وخاصّة القِيم الروحيّة والثقافيّة المتبادلة”.

ولم ينسَ الحبر الأعظم أن يشير في كلمته إلى أنّ البابوات لطالما منحوا التواصل والمؤسّسات التي تعمل عليه أهمية كبيرة، مُشجِّعاً العاملين في هذا القطاع أن يكون مِثالهم شهادة مسيحيّة بسيطة لكن مُلفِتة.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير