تبرّع الآن

Zenit - L'Osservatore Romano

دار الصحافة الفاتيكانية: استقالة المدير والنائب

البابا يكلّف مديرًا آخر

قدّم مدير دار الصحافة الفاتيكانية غريغ بورك ومعه نائبة الرئيس بالوما أوفيخيرو استقالتهما للبابا فرنسيس في اليوم الأخير من سنة 2018 وسرعان ما كلّف البابا مديرًا آخر بشخص الصحافي الإيطالي أليساندرو جيزوتي، 44 عامًا، الذي كان منسّقًا لوسائل التواصل الاجتماعي داخل دائرة التواصل.

علّق غريغ بورك على هذا القرار المفاجئ على حسابه الخاص على تويتر، وقال: “بالوما وأنا قدّمنا استقالتنا وتنتهي مهامنا في الأول من كانون الثاني 2019. في هذه الفترة الانتقالية من التواصل في الفاتيكان، نظنّ أنه من الأفضل أن يكون البابا حرًا بالكامل لتشكيل فريق جديد”.

وأضاف باللغة الإنكليزية: “لقد انضممت إلى الفاتيكان في العام 2012 وكانت تجربة مهمّة جدًا بالنسبة إليّ. شكرًا بابا فرنسيس… عام جديد ومغامرات جديدة”.

كذلك، نشرت بالوما أوفيخيرو رسالة في اللغة الإسبانية: “نطوي الصفحة. شكرًا أيها الأب الأقدس على هاتين السنتين والنصف! شكرًا، غريغ على ثقتك وصبرك ومثالك”.

في الواقع، تمّ تعيين الأمريكي غريغ بورك والإسبانية بالوما أوفيخيرو على منصب رئاسة إدارة دار الصحافة الفاتيكانية في 11 تموز 2016. وأتت استقالتهما بعد عدة تسميات قام بها البابا في الآونة الأخيرة مثل تعيين الصحافي الإيطالي باولو روفيني عميد دائرة التواصل داخل مكتب دار الصحافة في 5 تموز الفائت والصحافي الفاتيكاني الإيطالي أندريا تورنيللي مديرًا تحريريًا للدائرة في 18 كانون الأول.

وفي بيان نُشر عقب إعلانهما الاستقالة، أشاد باولو روفيني بمهنيّتهما وإنسانيّتهما وإيمانهما وشكرهما على تفانيهما. ذكر بأنّ خيارهما كان حرًا وذاتيًا مذكّرًا بأنّ ولايتهما كانت الأولى بعد إصلاح التواصل في الكرسي الرسولي. ساهم التزامهما المهمّ بمسيرة الإصلاح التي تفرض اليوم انتقالاً إلى الشهادة السريعة بروح خدمة الكنيسة”.

مدير بالتكليف

يعمل المدير الجديد بالتكليف أليساندرو جيزوتي داخل الفاتيكان منذ أعوام: كان مساعدًا لمدير التحرير في راديو الفاتيكان وقد انخرط في سينودس الشبيبة في تشرين الأول 2018.

شكر البابا في بيان له على ثقته “في وقت دقيق يمرّ فيه قسم التواصل في الفاتيكان وعبّر عن تقديره وصداقته لغريغ بورك وبالوما أوفيخيرو. وأكّد قائلاً: “سأسعى لإتمام المهمّة الموكَلة إليّ بهذه الروح من خدمة الكنيسة والبابا وقد كان لي شرف التعلّم على يد الأب فديريكو لومباردي لمدة 20 عامًا”.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير