تبرّع الآن

Logos Thaïlande et Japon

رسالة قبيل زيارة البابا إلى تايلاندا واليابان

بلدان يتحلّيان بتقاليد روحية عميقة

“غمرة من البركات على تايلاند واليابان وفجر جديد للسلام والازدهار على القارة الآسيوية، “مهد الأديان الكبرى والحضارات”: هذا ما تمنّاه الكاردينال شارل مونغ بو، رئيس اتحاد الأساقفة الآسيويين، لمناسبة الزيارة المرتقبة التي سيقوم بها البابا إلى هاتين الدولتين.

قام الكاردينال رئيس أساقفة رانجون في ميانمار بتوجيه رسالة فيديو عبّر فيها عن سعادته “بحضور اللقاء” الذي سيقوم به البابا في الفترة الممتدة بين 19 و26 تشرين الثاني في تايلاند واليابان، وهما دولتان لهما “تقاليد روحية عميقة الجذور”. ويؤكّد أنّ البابا هو “نبيّ العصر الحديث” وهو “نبي العدل” الذي يسلّم “رسالة دينية ورسالة إلى كلّ البشرية”.

نقل الكاردينال شارل مونغ بو همّ البابا “التي يكنّه للبلدان التي تشكّل الجالية الكاثوليكية فيها أقليّة” وذكر في زيارته إلى ميانمار في العام 2017، والتي “جعلت العالم يعرف هذا القطيع الصغير” ويا لها من نعمة كانت! معجزة عظيمة! حب الأب الأقدس لقطيعه الصغير!

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير