تبرّع الآن

General Audience © Zenit - María Langarica

سوريا: هجوم على كنيسة للسريان الأرثوذكس

أعمال إرهابية تستهدف جماعات مسيحية

دمّر هجوم إرهابي، بعد ظهر يوم أمس، 11 تموز 2019، كنيسة للسريان الأرثوذكس مكرّسة للسيدة العذراء في المدينة السورية القامشلي، في شمال شرق البلاد، مسبّبًا بجرح عشرة أشخاص من بينهم ثلاثة حالتهم خطيرة” بحسب ما أفادت الوكالة الفاتيكانية فيدس اليوم في 12 تموز.

وأفاد المصدر نفسه: استعان مرتكبو الهجوم “بسيارة مفخّخة” وأشارت الوكالة إلى أنّ مدينة القامشلي هي حاليًا تحت سيطرة الميليشيا الكردية وهي لطالما كانت مسرحًا لأعمال إرهابية في الآونة الأخيرة تهدف إلى ضرب المجتمعات المسيحية”.

وتذكّر الوكالة الفاتيكانية أنه في “19 حزيران 2016، نجا بطريرك أنطاكيا للسريان الأرثوذكس، إغناطيوس افرام الثاني في هذه المدينة من تفجير انتحاري حيث تسلّل مفتعله إلى احتفال منظّم لتخليد ذكرى “إبادة الجماعة الآشورية” في العام 1915، التي ارتكبها الجيش العثماني ضد المجتمعات السريانية والآشورية المسيحية وتسبّب بموت ثلاثة أشخاص”.

أبدى مدير “أعمال الشرق” المونسنيور باسكال غولنيش، مرّة أخرى قلقه من وضع المسيحيين في بلاد ما بين النهرين الذين وقعوا ضحية الهجومات الإرهابية بالأخص في الحسكة والقامشلي”. ودعا المجتمع الدولي وكلّ السلطات السورية والكردية إلى اتخاذ التدابير الضرورية من أجل الحفاظ على وجود مستقرّ وسلميّ للمسيحيين القاطنين في هذه المنطقة منذ قرون”.

من جهتها، تمنّت “أعمال الشرق” أن يتمّ القيام “بتحقيق دولي” للكشف عن مفتعلي الهجومات الأخيرة ضدّ المسيحيين وكنائسهم.

About ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير