تبرّع الآن

Forêt Amazonienne © Wikimedia Commons / Neil Palmer

سينودس للأمازون: من أجل ثقافة حماية المياه

مداخلة للكاردينال هامس

أكّد المقرّر العام لسينودس الأساقفة من أجل الأمازون الكاردينال كلاوديو هامس أنّ الترويج لثقافة حماية المياه هي أساسية قبيل انعقاد سينودس تشرين الأول المقبل “لأننا نجد أنفسنا وسط أزمة إيكولوجية ومناخية طارئة”.

قام الكاردينال البرازيلي، وهو رئيس الشبكة الكنسية في الأمازون بمداخلة في ندوة عُقدت الأسبوع الماضي في الأرجنتين، بيونس آيرس، حول “الحقّ في المياه”.

إنها علامة فارقة على طريق التحضير للسينودس الذي سيعقد في تشرين الأوّل المقبل (الأحد 6 – الأحد 27 تشرين الأول 2019) تحت عنوان: “الأمازون: طرق جديدة للكنيسة وللإيكولوجيا الشاملة”.

أشار في مقابلة له مع فاتيكان نيوز في القسم البرتغالي إلى ضرورة إدراك أهميّة المياه بكونها خير أساسي “لبقاء الإنسان ولتوازن النظام البيئي” وأيضًا بالنسبة إلى الأمازون: “في الأمازون، المياه تغمر الغابة بكمية هائلة وتُعنى، وكذلك الغابات تحميها والحارس الأكبر لهذه الأخيرة هي الجماعات المؤلّفة من السكان الأصليين”.

وأضاف: “لهذا، إنّ مسألة المياه هي أساسية جدًا في السينودس”. ودعا الكاردينال هامس، إلى اتخاذ تدابير طارئة مثل إنشاء “ثقافة جديدة للفقراء تتمحور حول المياه” من خلال التفكير في كيفيّة حمايتها، تحت أي شكل والإدراك بأنّ المياه قد تراجعت كميّتها إنما لم تنتهي. من هنا، وبهدف التغلّب على الأزمة، من الضروري الاهتمام بالمياه واكتشاف كيفية القيام بذلك”.

About ألين كنعان

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية. مُترجمة محلَّفة ومعلّمة لغة إنكليزية في مدرسة فال بار جاك لراهبات الصليب بقنايا، لبنان

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير