تبرّع الآن

Evêques du Synode de l'Eglise gréco-catholique ukrainienne © Vatican Media

كنيسة أوكرانيا للروم الكاثوليك: لا سينودس بدون الروح القدس

افتتاح أعمال السينودس إلى جانب البابا

“ادخلوا في السينودس مع الروح القدس”: بهذه الجملة حثّ البابا فرنسيس 47 أسقفاً من أساقفة سينودس كنيسة أوكرانيا للروم الكاثوليك على التفكير في البُعد السينودسيّ لرسالتهم، وذلك لدى استقباله لهم البارحة في 2 أيلول، بناء على ما نقلته لنا الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسيّ في زينيت.

في التفاصيل، افتُتِحت أعمال سينودس كنيسة أوكرانيا في الأوّل من أيلول في روما حول موضوع “الشراكة في الحياة وشهادة الكنيسة الكاثوليكيّة في أوكرانيا”. وهذه الجمعيّة ترتدي طابعاً مهمّاً هذه السنة، بما أنّ السينودس يحتفل بعامِه التسعين.

أمّا فيما يختصّ باللقاء مع البابا، فقد حيّى كبير الكنيسة الأوكرانيّة المونسنيور سفياتوسلاف شفشوك الحبر الأعظم وشكره، قائلاً إنّ “الاجتماع حول البابا يُشير إلى أهمية عيش الشهادة واللقاء الشخصيّ مع المسيح”. وأضاف متوجّهاً للبابا: “إنّ كنيستنا في العالم تصلّي على نيّتكم وتدعمكم وتُصغي إليكم وتنتظر زيارتكم في أوكرانيا”.

من ناحيته، وفي كلمته التي ألقاها على مسامع الأساقفة، دعا الأب الأقدس المسؤولين الكاثوليك إلى أن يصلّوا للروح القدس، مُذكِّراً بمجمع أفسس، ومُشيراً إلى أنّ “السينودس ليس برلماناً ولا تحقيقاً اجتماعيّاً حول تغيير بعض الأمور، حتّى ولو كان يجب عليكم معرفة رأي العلمانيّين” ومُضيفاً: “إن لم يكن الروح القدس موجوداً، فلا وجود للسينودس ولا للسينودسيّة… إنّ هويّة الكنيسة ورسالتها تقضيان بنشر تعاليم الإنجيل. لذا، ادخلوا إلى السينودس بروح الروح القدس. تشاجروا وافعلوا ما شئتم… فكّروا في مجمع أفسس وكيف تشاجر الجميع. لكنّهم كانوا يتمتّعون بالشجاعة… وفي النهاية، الروح القدس هو الذي حملهم على قول جملة “مريم والدة الإله”. هذا هو الطريق. إنّه الروح القدس. لأنّنا لا نودّ أن نكون كنيسة تجمّعيّة بل كنيسة سينودسيّة. وتابعوا السير في هذا الطريق”.

وفي نهاية كلمته، دعا الأب الأقدس سامعيه إلى الصلاة للعذراء مريم، ثمّ أعطاهم البركة.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير