Donate now

Marie Mater Ecclesiae Angélus 10-6-2018 capture @ Vatican Media

مشاركة يوميّة بالتبشير الملائكي من الفاتيكان وإلغاء رتبة التوبة البابوية

التدابير الوقائية والصلوات… تابع

بدءاً من اليوم 11 آذار 2020 وطوال الأسبوع باستثناء يوم الأحد، سيترأس نائب البابا العام للفاتيكان الكاردينال أنجيلو كوماستري، صلاة التبشير الملائكيّ اليوميّة عند الظهر، تتبعها طلبة العذراء سيّدة لوريتو وصلاة “السلام عليك أيتها الملكة”.

هذا ما أعلنه الكرسيّ الرسوليّ، بناء على ما كتبته الزميلة أنيتا بوردان من القسم الفرنسيّ في زينيت، مُشيراً إلى أنّه يمكن للمؤمنين متابعة الصلوات عبر البثّ المباشر على موقع “فاتيكان نيوز”، في ظلّ إعلان الفاتيكان عن أنّ الأب الأقدس عهد بروما وإيطاليا والعالم للعذراء مريم.

ودائماً في سياق البثّ المباشر، أعلن الفاتيكان في بيان له أنّه سيتمّ اليوم نقل المقابلة العامّة مباشرة على شاشات التلفزيون وعبر موقع “فاتيكان نيوز” و”فاتيكان يوتيوب”، وليس عبر شاشات ساحة القدّيس بطرس. “وهذا الخيار ضروريّ تماشياً مع ما أُعلِن عنه يوم السبت 7 آذار لتفادي خطر نقل عدوى فيروس كورونا جرّاء التجمّعات”.

من ناحية أخرى، وفيما يختصّ برُتبة التوبة التي يحتفل بها البابا سنويّاً، والتي وجب أن تُقام هذه السنة يوم الجمعة 20 آذار في بازيليك القدّيس بطرس، قد تمّ إلغاؤها، كما أعلن المجلس الحبريّ للأنجلة الجديدة، “بسبب حالة الطوارىء في إيطاليا وروما جرّاء تفشّي فيروس كورونا”.

وأضاف البيان: “إنّ هذا الواقع القائم في العديد من البلدان سيُصعّب على العديد من المؤمنين الاحتفال بحدث “24 ساعة للرب” مع فتح الكنائس للسجود للقربان وتلقّي المغفرة في سرّ الاعتراف. لذا، يقترح المجلس الإبقاء على طابع التوبة الخاصّ بالحدث، عبر التأمّل مثلاً والصلاة أمام المصلوب”.

وطلب المجلس من الكاثوليك، “حتّى مَن يمكنهم الاحتفال بـ”24 ساعة للرب” كما في السنوات الماضية، الصلاة على نيّة الأب الأقدس والأساقفة والكهنة وكلّ مَن عليهم أن يواجهوا هذا الوضع، لأنّهم موكلون بالخير العامّ وبالعناية الطبية”.

وأضاف البيان أنّ الأبرشيّات والرعايا والجماعات الدينيّة والمعابد والحركات ومنظّمات العلمانيّين وجميع منظّمات الأنجلة الجديدة يمكنها أن تُشير إلى مشاريعها واحتفالاتها على موقع المجلس المذكور، مع نشر كتيّب خاصّ بحدث “24 ساعة للرب”.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير