تبرّع الآن

Rencontre Avec Jeunes Et Personnes Âgées, 23 Oct. 2018 © Vatican Media

نصيحة البابا من أجل بنيان عالم أفضل

لمناسبة اليوم العالمي للشبيبة

“إنّ التعليم المتميّز بآفاق مفتوحة نحو السموّ، يساعد الشبيبة على الحلم وبنيان عالم أكثر جمالاً”. هذه كانت التغريدة التي نشرها البابا فرنسيس يوم أمس 12 آب 2019، لمناسبة اليوم العالمي للشبيبة.

دعا البابا كلّ المؤسسات التربوية الكاثوليكية إلى بنيان “بشرية قادرة على غرس روح التقدم الاقتصادي، بحيث يتمّ توجيهها نحو تشجيع كلّ إنسان وكلّ الإنسان”، في رسالة فيديو أخيرة وجّهها للمشاركين في المؤتمر العالمي للتعليم الكاثوليكي، الذي انعقد من 5 حزيران 2019 حتى الثامن منه في جامعة فوردهام – لينكولن، حرم نيويورك (الولايات المتحدة).

أسِف على الميل “نحو تدمير الإنسانية وثقافة اللامبالاة مذكّرًا بمهمّة التعليم الكاثوليكي في تقديم آفاق واسعة نحو السمو، لأنّه “يصنع الفرق” من خلال زرع القيم الروحية لدى الشباب. كما وشجّع على “تحرير التعليم من آفاق النسبية وفتحه أمام “التنشئة الشاملة لكلّ واحد وللجميع”.

وقد أشار البابا إلى أنه أمام “زوبعة السرعة” التي تسجن الوجود، وتغيّر باستمرار نقاط المرجعية، يجب إعادة تثبيت العامل الأساسي للتعليم بالأخص في مرحلتي الطفولة والمراهقة. في الواقع، إنّ الإنسان بحاجة إلى القيام بمسيرته الخاصة للتعلّم والتوجيه وتحويل المعرفة. وشدّد على أنّ: “إيجاد الوقت يعني تقدير الصمت والتوقّف من أجل معاينة جمال الخلق”.

About ألين كنعان

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانية. مُترجمة محلَّفة ومعلّمة لغة إنكليزية في مدرسة فال بار جاك لراهبات الصليب بقنايا، لبنان

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير