Zenit

البابا: "أنا لا أحارب أحدًا ولا أحبّ هذا الأسلوب. أرفض النزاعات"

في مقابلته مع الصحيفة الأرجنتينية

Share this Entry

قام البابا فرنسيس بمقابلة مع الصحيفة الأرجنتينية La Nacion بحسب ما أورد موقع زينيت القسم الإنكليزي وشدد على أنّ لا متحدّث رسمي باسمه إلاّ ما يدلي به مكتب دار الصحافة الفاتيكانية. ونقلاً عن موقع إذاعة الفاتيكان، تحدّث البابا فرنسيس عن البابا بندكتس السادس عشر وعن علاقته بالرئيس الأرجنتيني الجديد ماوريتسيو ماكري في حوار أجرته معه الصحيفة الأرجنتينية La Nacion صدر يوم الأحد.

بندكتس “الثوري”

عندما سُئل البابا فرنسيس عن سلفه البابا بندكتس السادس عشر قال بإنّ سنّه أثّر ربما في حركته إنما ليس على “عقله وذاكرته اللذين لم يشبهما أي شائبة بل بقيا كاملين”. ودعا البابا فرنسيس البابا بندكتس السادس عشر بإنّه “ثوري” وبأنّ سخاءه لا مثيل له”.

وأما عن الأعمال الإصلاحية فردّ على كل معارضي إصلاحه بأنه “يقوم بعمله وأما هم فيقومون بعملهم. أريد كنيسة منفتحة ومتفهّمة ترافق كل العائلات المجروحة. إنهم يعارضون كل شيء وأنا أتابع عملي من دون النظر إلى غيري. أنا لا أحارب أحدًا ولا أحبّ هذا الأسلوب. أرفض النزاعات”.

الأرجنتين

تمحورت غالبيّة المقابلة حول المسائل الأرجنتينية ونكر البابا عن وجود أي مشاكل مع الرئيس الجديد. وفسّر: “لا أواجه أي مشكلة مع الرئيس ماكري. يبدو لي بأنه شخص طيّب ونبيل”. وأشار إلى أنه اختلف مرّة معه عندما كان الرئيس رئيس بلديّة إنما ليس بالأمر المذكور. وأما عن المتحدّث الرسمي فأكّد أن لا متحدّث رسمي باسمه في الأرجنتين مشددًا على دور “مكتب دار الصحافة الفاتيكانية” وهو المتحدّث الوحيد باسمه.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانيّة. مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير