Mosquée Kocatepe, Ankara

Mosquée Kocatepe, Ankara

فرنسا تغلق 20 مسجدًا على أراضيها يبشّر بالإسلام المتطرّف

في أعقاب مجزرة نيس ومقتل الأب هاميل

Share this Entry

أغلقت السلطات الفرنسية حوالى 20 مسجدًا وقاعات صلاة تُعتبَر بأنها تبشّر بالدين الإسلامي المتشدد منذ شهر كانون الأول حتى اليوم. وكان قد أعلن وزير الداخلية برنارد كازانوف ذلك يوم الاثنين بحسب ما أفاد موقع وكالة آسيانيوز مصرّحًا “بأنه ما من مكان في فرنسا لأولئك الذين يدعون ويحرّضون على الحقد في قاعات الصلاة أو في المساجد ولا يحترمون بعض المبادىء التي تفرضها الجمهورية الفرنسية مثل المساواة بين الرجل والمرأة”.

وكان كازانوف قد قال ذلك بعد عقد اجتماع مع قادة من المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية في أعقاب مذبحة نيس ومقتل الأب جاك هاميل في سانت إتيان دو روفراي. يوجد حوالى 2500 مسجد وقاعات صلاة في فرنسا من بينها 120 تٌعتبَر بأنها تبشّر بالسلفية المتطرّفة وهو نهج سني متشدد في الإسلام. وقال منذ عام 2012، طُرد حوالى 80 شخصًا من فرنسا وحاليًا نقوم بطرد العشرات.

وبهدف منع تأثير الإسلام المتطرّف في أرض فرنسا، قال رئيس الوزراء مانويل فالز في الأسبوع الفائت بإنه سيقوم بحظر مؤقت على التمويل الخارجي للمساجد فارضًا “نموذجًا جديدًا” للعلاقات مع الإسلام. وأكّد كازانوف أنّ السلطات كانت تعمل على تأسيس فرنسي للإسلام تضمن فيه الشفافية التامة لتمويل المساجد “مع احترام صارم لمبادىء العلمانية”.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير