Mgr Kevin Farrell © Diocèse de Dallas

ماذا قال الأسقف فاريل حول الدائرة البابوية الجديدة؟

ترقّب وحماسة

Share this Entry

بعد صدور الإرادة الرسولية عن تأسيس “دائرة العلمانيين والعائلة والحياة” الجديدة، أجرى موقع راديو الفاتيكان الإلكتروني مقابلة مع الأسقف كيفن فاريل الذي سيتولّى رئاستها، بعد أن كان أسقف أبرشية دالاس في تكساس الأميركية.

“لقد خشعت لكون الأب الأقدس قد طلب إليّ تولّي عملاً بهذه الأهمية. لطالما اعتبرت نفسي أسقف أبرشية في خدمة الناس. لكن عندما يتلقّى المرء اتصالاً من الأب الأقدس ليفعل شيئاً مماثلاً، لا يمكنه إلّا أن يشعر بالذهول”.

وعن رئاسة الدائرة الجديدة، قال الأسقف فاريل: “أنا أتوق لذلك، كما ويبدو لي العمل تحدياً كبيراً في ظلّ الإرشاد الرسولي الأخير. من الواضح أنّ جدول أعمال الدائرة سيكون من أولويّاتي، بهدف تعزيز عمل العلمانيين في الكنيسة والحرص على دورهم في العالم. لم أكن أتوقّع شيئاً من هذا القبيل في هذه المرحلة من حياتي، لكنني هنا الآن!”

تجدر الإشارة هنا إلى أنّ كيفن فاريل سيكون الأسقف الثاني من آل فاريل في الفاتيكان، بحيث أنّ شقيقه الأكبر الأسقف براين فاريل هو أمين سرّ “المجلس الحبري لتعزيز وحدة المسيحيين”. وقد شرح قائلاً: “نحن كاهنان منذ سنوات عديدة، لكننا لم نعمل معاً في المدينة نفسها، لذا سيكون الأمر فريداً”.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير