Pope Francis - CCEW - Mazur, CC BY-NC-SA 2.0

البابا سيزور مركزاً أنجليكانياً في روما

لمناسبة الذكرى الخمسين لإنشائه

Share this Entry

يستعدّ مدير المركز الأنجليكاني في روما رئيس الأساقفة دايفد موكسن للاحتفال بالذكرى الخمسين لإنشاء المركز، وذلك بطريقة مشوّقة عبر انتظاره ضيفاً مهماً للغاية: البابا فرنسيس.

وبناء على ما ورد في مقال نشره موقع romereports.com الإلكتروني، قال رئيس الأساقفة “إنها سنة مهمّة جداً بالنسبة إلى المركز الأنجليكاني في روما، لأننا نمثّل رئيس أساقفة كانتربري في الفاتيكان، والذي بدوره سيحضر الاحتفال أيضاً”، بين 4 و6 تشرين الأول.

وأضاف رئيس الأساقفة أنّ الوقت حان للاتحاد وللتضامن ضدّ الشرّ العام كالاتجار بالبشر والعبودية والفقر وآثار تغيير المناخ والحروب الأهلية والمجاعات، مضيفاً أنّه على الجميع أن يتكاتفوا لأجل التطوّر والرسالة التي يجب أن تقود المسكونيّة.

من ناحيته، يقول الأب جون هونربلو الأنجليكاني إنّ رئيس الأساقفة دايفد موكسن لطالما حلم بتعزيز قدرات القادة الأنجليكان في روما، خاصّة وأنّ المركز المذكور يخدم غايات تعاونية وثقافية، وهو يعمل عن كثب مع المجلس الحبري لأجل السماح بوحدة المسيحيين.

تجدر الإشارة هنا إلى أنّه يُتوقّع أن يلتقي الحبر الأعظم رئيس أساقفة كانتربري في خدمة ستجمع الترانيم الأنجليكانية وصلاة المساء الكاثوليكية في بازيليك القديس غريغوريوس. كما وأنّ الرجلين سيلتقيان أساقفة كاثوليك وأنجليكان، على أن يتمّ توقيع إعلان مشترك.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير