Nuns praying in Saint Peter basilic February 2012

ZENIT

البابا يميّز بين "أنا في مهمّة" و"لدي مهمّة"

“قف تقدّم إلى الأمام ولا تخف”

Share this Entry

قابل البابا اليوم الخميس كل المشاركين في المؤتمر الذي نظّمه المكتب الوطني للاهتمام بالدعوات التابع لمؤتمر الأساقفة الإيطاليين. وقد حمل المؤتمر عنوان: “قف، تقدّم إلى الأمام ولا تخف. الدعوات والقداسة: أنا بمهمَّة”. تحدّث البابا في خلال اللقاء “عن ال”نعم” السخية والكاملة في الحياة التي تتفجّر كينبوع ماء ومخبّأة في أعماق الأرض….” وتابع ليقول: يحتاج الشبيبة إلى إرواء عطشهم وأن يتابعوا في رحلة استكشافهم”.

إنّ واجب مرافقة الدعوات يتطلّب “الصبر وروح الامتنان” وشغف الانخراط الشخصي والاهتمام بالمدعوين والامتنان في الكنيسة يتطلّب احترامًا كبيرًا لمن هم مدعوون لأن يكونوا “رفاق الدرب”. بهدف أن نكون صادقين وبتناغم مع الشبيبة، من الضروري أن نكرّس ذواتنا للإصغاء وأن نكون مستعدين “لنسرف الوقت” بالإصغاء وفهم أسئلة ورغبات الشبيبة.

ثم عاد البابا من جديد ليذكّر بعنوان المؤتمر وقال بإنه من المهمّ أن نكون مقتنعين بفكرة “أنا في مهمّة” وليس أن نفكر ببساطة “لدي مهمّة” بل أن نكون بمهمة على الدوام وهذا يتطلّب منا الشجاعة والجرأة والتخيّل والرغبة في أن نمضي قدمًا نحو الأمام وإلى الأبعد” مذكّرًا من جديد بعنوان “قف، تقدّم إلى الأمام، لا تخف”.

وختم الأب الأقدس قائلاً: “لنشعر بأنّ الروح القدس يدفعنا إلى الأمام لنحدّد سبلاً جديدة في إعلان إنجيل الدعوات. أن نكون رجالاً ونساءً يعرفون كيف يستقبلون أشعة نور فجر جديد في خبرة متجددة من الإيمان والمحبة الكبيرة للكنيسة وملكوت الله”.

 

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير