Le Pape François Salue La Foule © L'Osservatore Romano

البابا: الأولوية هي للفقراء والمشرّدين والمتألّمين والنازحين والمهمّشين

في رسالته إلى مجموعة العشرين

Share this Entry

“أعطوا الأولوية للفقراء والمشرّدين والمتألّمين والنازحين والمهمّشين” و”ارفضوا النزاعات المسلّحة” تلك كانت دعوة البابا فرنسيس للمشاركين في مؤتمر مجموعة العشرين التي تنعقد في 7 و8 تموز 2017 في هامبورغ (ألمانيا). وقد بعث البابا رسالة إلى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركيل لمناسبة حفل الافتتاح تحدّث فيها عن سبب تضوّر الشعب جوعًا في أفريقيا.

نقل البابا اعتبارات في الرسالة الموقّعة بتاريخ 29 حزيران “تعصر قلبه من الحسرة” إذ إزاء خطورة القضايا العالمية وتعقيدها وتشابكها في ما بينها بالأخص مأساة الهجرة توسّل البابا “القيام بعمليات قادرة على تقديم حلول متقدّمة وغير مؤذية والتي تؤدي في وقت قصير إلى استقرار الناس”.

ثم وجّه دعوة إلى المجتمع الدولي لوضع حدّ “للمأساة الحاصلة في جنوب السودان، في حوض بحيرة تشاد وفي اليمن حيث يفتقر حوالى 30 مليون شخص الى الغذاء والمياه ويجاهدون من أجل البقاء على قيد الحياة”. إنّ دعم هؤلاء الأشخاص سيكون علامة على جديّة وصدق الالتزام… وشدد البابا من جديد في رسالته على أنّ “الحرب لم تكن يومًا حلاً” طالبًا من العالم وضع حد للصراعات القائمة ووقف سباق التسلّح وعمليات القتل والتخلّي عن التورّط بشكل مباشر أو غير مباشر في النزاع”.

وأضاف البابا: “لكي تكون هذه الحلول دائمة عليها أن تتحلّى برؤية أوسع أو أن تأخذ بعين الاعتبار تبعاتها على البلدان وسكانها وتحترم آراءهم ووجهات نظرهم”.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير