Crucifix Des Ouvriers Du Vatican Offert Au Pape © L'Osservatore Romano

البابا للعمّال: سكن يسوع بيننا وعلِم ما معنى العمل وهو يفهمنا جيدًا

متشاركًا معهم التفاصيل اليومية الصغيرة

Share this Entry

في 7 تموز 2017، استقبل عمّال المركز الصناعي في الفاتيكان البابا فرنسيس وقدّموا إليه صليبًا صنعوه من المواد التي عادة ما يستخدمونها في عملهم. “وأكّد البابا في عظة القداس الذي احتفل به في خلال زيارته: “سكن يسوع بيننا وعلِم ما معنى العمل وهو يفهمنا جيدًا”.

دامت الزيارة حوالى الساعة ونصف الساعة وقد تمّ تفصيل الزيارة في الصحيفة الفاتيكانية لوسيرفاتوري رومانو في 8 تموز وقد قدّم الصليب مدير الخدمات التقنية باسم الجميع. وحين وصل البابا في السيارة استقبله العمّال والموظفون والمسؤولون في الخدمات التقنية.

وأما البابا فقد ترأّس الذبيحة الإلهية للمشاركين واحتفل مع الأب رافايل غارسيا مدير الخدمات التقنية والأب الأغسطيني برونو سيلفستريني كاهن رعية القديسة حنة.

وأما في خلال الصلاة الجماعية، صلّى المؤمنون من أجل البابا والأساقفة والعاملين والعاطلين عن العمل وعلى نية أن يلقى العاملون أجرًا عادلاً وأن لا يتمّ استعبادهم. لم ينسَ البابا أن يتشارك مع العمّال التفاصيل الصغيرة من حياتهم اليومية مثل احتساء فنجان قهوة تعبيرًا عن مشاركته وفرحه باللقاء واستمع إلى الموسيقى معهم وغنّوا معًا.

وفي ختام القداس، ذكّر أسقف روما كما سبق وفعل بالعظة عن موظّف كان يعمل في مبنى الفاتيكان وكان من وقت إلى آخر يعمل في شقة البابا يوحنا بولس الثاني الذي عندما رآه ذات ليلة لا يزال يعمل لوقت متأخّر في العمل دعاه إلى العودة إلى منزله قائلاً له: “يجب على الأب في هذا الوقت من النهار أن يكون بالقرب من أولاده”.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير