Angélus du 17/12/2017, capture Vatican Media

من دون يسوع ماذا يبقى من الميلاد؟

البابا أثناء صلاة التبشير الملائكي

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

“إن أزلنا يسوع، ماذا يبقى في عيد الميلاد؟ حفلة فارغة” هذا ما أكّده البابا فرنسيس أثناء صلاة التبشير الملائكي في 17 كانون الأول 2017 التي ترأّسها في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان.

بعيد الصلاة المريمية وبحضور 25 ألف شخص، بارك البابا تمائيل الطفل يسوع في المغارة التي حملها أطفال روما بكل فخر. إنّ هذه البركة هي تقليد يتمّ في الأحد الثالث من زمن المجيء.

ثمّ احتفلوا بعيد البابا الواحد والثمانين منشدين أغنية الميلاد لينصح البابا أثناء صلاة التبشير الملائكي بالمواقف الثلاثة فرح وصلاة  وامتنان وشدد البابا على أنّ “فرح المسيحي لا يُشتَرى فلا يمكننا أن نشتري فرح المسيحي: إنه ينبع من الإيمان ومن اللقاء مع يسوع المسيح، سبب سعادتنا”.

وأكّد: “بقدر ما نكون متجذّرين في المسيح، نجد من جديد الطمأنينة الداخلية، حتى أمام كل الصعوبات اليومية التي تعترضنا. المسيحي لا يمكن أن يكون نبيً المأساة بل شاهد للفرح. إنه فرح يمكن أن نتشاركه مع الآخرين؛ فرح يعدي ويجعل من درب الحياة أخفّ وجعًا”.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مُترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصّصة في الترجمة من الجامعة اللّبنانية. حائزة على شهادة الثقافة الدينية العُليا من معهد التثقيف الديني العالي. مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير