Messe Des Rameaux, Journée Mondiale De La Jeunesse 2018 © Vatican Media

البابا: أيها الشباب لا تتعبوا من أن تكونوا أدوات سلام وفرح

أسبوع تغريدات خاصة بالشبيبة

Share this Entry

“أيها الشباب الأعزاء، لا تتعبوا من أن تكونوا أدوات سلام وفرح” هذه هي التغريدة التي وجّهها البابا فرنسيس إلى الشبيبة من حساب تويتر الخاص به بوم الأحد 25 آذار 2018 في عيد الشعانين وفي اليوم العالمي للشباب. إنها ليست المرّة الأولى التي ينشر فيها البابا تغريدة تخص الشبيبة فنذكر منها:

في 25/03، إصنعوا السلام!

“أيها الشباب الأعزاء، لا تتعبوا من أن تكونوا أدوات سلام وفرح بين أترابكم!”

في 25/03، لا للاستغلال والجرائم!

“من فضلكم، ناضلوا معًا لمكافحة جريمة الاستغلال التي لا تزال تسبب معاناة لا توصف”.

25/03، التجدد بالروح

“لندخل مع الرب يسوع في هذا الأسبوع المقدس من أجل الاحتفال بالفصح بقلب متجدد بنعمة الروح القدس”.

24/03  تربية الأذن-القلب-اليد

“تريد كلمة الله أن تقوم بمسيرة في داخلنا من الأذن نحو القلب، ومن القلب نحو اليدين أي إلى الأعمال الصالحة”.

23/03 المصالحة، الآن

“هذا هو الوقت الملائم لكي نتصالح مع الله. أن نسلك درب الشرّ هو مصدر حزن ليس إلاّ”.

22/03 اليوم العالمي للمياه

“إنّ حماية الأرض والمياه تعني حماية الحياة”.

21/03 اليوم العالمي لمرضى التثلث الصبغي 21

“لا يمكن إستقصاء أحد لأننا كلنا ضعفاء. كل واحد منا هو كنز ينمّيه الله على طريقته”.

19/03 عيد القديس يوسف وعيد الآباء في إيطاليا

“أيها الآباء الأعزّاء، أنا أتمنّى لكم أطيب التمنيات في هذا اليوم! كونوا لأولادكم مثل القديس يوسف تحمون نموّهم في الحكمة والقامة والنعمة!”

18/03 أصغوا إلى الشبيبة

“عند إصغائنا إلى طموحات الشبيبة، نرى عالم الغد والسبل التي مدعوة الكنيسة إلى اجتيازها”.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير