Audience générale du 13 fév 2019, capture Vatican Media

البابا: نحن خميرة الحبّ في العالم

ضمن المقابلة العامة مع المؤمنين اليوم

Share this Entry

شجّع البابا فرنسيس الحجّاج الناطقين بالفرنسيّة على “تكريس بعض الوقت يوميّاً للصلاة”، وذلك خلال المقابلة العامّة التي أجراها مع المؤمنين صباح اليوم، بناء على ما نقلته لنا الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسي في زينيت.

“أدعوكم إلى تكريس بعض الوقت للصلاة يوميّاً لكي تفتحوا قلوبكم لله وللآخرين. فليكن يسوع دليلكم على طريق الصلاة”.

أمّا بالنسبة إلى الحجّاج الناطقين بالعربيّة، لا سيّما المسيحيين الذين أتوا من سوريا ولبنان والشرق الأوسط، فقد قال الأب الأقدس لهم: “اليوم يعاني العديد من الإخوة في العالم، وهم بحاجة إلى أن نعمل لأجلهم ونتذكّرهم في صلواتنا”، في إشارة إلى التعليم الذي كان قد ألقاه حول كون الصلاة المسيحيّة حواراً مع الله يتولّى ذِكر معاناة الآخرين.

وأضاف: “نحن خميرة الحبّ في العالم، لأنّنا في اليوم الأخير لن نأخذ معنا إلّا الحبّ الذي قدّمناه في حياتنا. فليبارككم الرب وليحمِكم من الشرّير”.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير