حماية القاصرين: مبادرات ملموسة

مداخلة للأب لومباردي أمين سر حاضرة الفاتيكان

Share this Entry

قوانين جديدة في الفاتيكان، مهمات لمساعدة الأبرشيات التي تمر بالصعوبات، كتيّب من مجمع عقيدة الإيمان…. إنها مبادرات أولى ملموسة تمّ الإعلان عنها عقب اجتماع رؤساء المجالس الأسقفية في العالم في الفاتيكان تحت عنوان “حماية القاصرين” في 24 شباط 2019.

في بيان للأب فدريكو لومباردي، عبّر نيابةً عن 190 مشاركًا بدءًا بمسيرة وتوبة: “لقد أصغينا إلى صوت ضحايا الجرائم الرهيبة للاستغلال الجنسي الممارَس على القاصرين من قبل أعضاء رجال الدين. نسألهم الغفران بصدق ومن كلّ إخوتنا وأخواتنا، على كلّ ما أسأنا به إليهم ورفضنا القيام به”.

في ختام الأيام الأربعة من العمل، تابع اليسوعي “نعود إلى أبرشيتنا وجماعاتنا، في العالم أجمع، متفهّمين بشكل أكثر لهذه الفضيحة الرهيبة والجروحات التي تسبّبها للضحايا ولشعب الله أجمع… نريد أن نضمن أن تكون كلّ الأنشطة الرعوية في الكنيسة الكاثوليكية والأماكن آمنة للقاصرين واحترام كرامتهم ونموهم البشري والروحي”.

وسلّط الضوء الأساقفة على روح التضامن والمسيرة السينودسية للجماعة الكنسية وهي تمدّنا بالدعم والتشجيع الذي نحن بحاجة إليه للاستمرار في تجاوز الميول إلى تفضيل المؤسسة على الأفراد التي يجب أن نخدمهم، من خلال الحصول على التجديد الروحي الضروري للاقتلاع من الكنيسة كلّ أشكال الاستغلال الجنسي والسلطة والثقة.

ثم تحدّث الأب لومباردي عن مبادرات ملموسة منها وثيقة البابا حول حماية القاصرين والأشخاص الضعفاء بهدف تعزيز الوقاية ومكافحة الإساءات في الكوريا الرومانية وداخل حاضرة الفاتيكان. وسيقوم مجمع عقيدة الإيمان بنشر كتيّب يساعد الأساقفة في العالم على فهم واجباتهم ومهمّاتهم بشكل أوضح. وأخيرًا، أعرب البابا عن رغبته في تعزيز فرق عمل أكفّاء لمساعدة مجالس الأساقفة والأبرشيات الذين يواجهون صعوبة في مواجهة المشاكل وتنفيذ مبادرات لحماية القاصرين.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانيّة. مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير