Gruppo Villa Maria care and research © Vatican Media

البابا: المريض ليس رقماً، إنّه شخص بحاجة إلى الإنسانيّة

القُرب مفتاح الإنسانيّة والمسيحيّة

Share this Entry

“المريض ليس رقماً، إنّه شخص بحاجة إلى الإنسانيّة”: حيّى البابا فرنسيس عمل منظّمة إيطاليّة لصالح المرضى، داعياً إلى القرب وقائلاً: “القرب هو مفتاح الإنسانيّة والمسيحيّة”.

في التفاصيل، استقبل الأب الأقدس يوم السبت في الأول من شباط 2020 أطبّاء وممرّضات والطاقم الإداريّ ومسؤولي مجموعة “فيلا ماريا” للأبحاث والعناية، بناء على ما كتبته الزميلة أنيتا بوردان من القسم الفرنسيّ في زينيت.

وقد أوصى الأب الأقدس المعالجين بالتمتّع بروح الخدمة قائلاً: “من الضروريّ تحفيز تعاون الجميع لمقابلة حاجات المرضى بروح خدمة وموقف كرم وحساسية”.

وأصرّ البابا على أنّ “الأمر يتعلّق بأنسنة الطبّ والواقع الاستشفائيّ والصحّي”.

أمّا فيما يختصّ بكلمة “مفتاح”، فقد شرح البابا قائلاً: “لفظتُ كلمة “قُرب” آنفاً، وليس علينا نسيانها. إنّ القُرب هو أيضاً الأسلوب الذي استخدمه الله ليُنقذنا”.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير