Messe de conclusion des JMJ Panama © Vatican Media

مجلّة أيام الشبيبة العالمية على الورق والإنترنت

مكرّسة للنسخة الرابعة والثلاثين التي جرت في باناما

Share this Entry

أشارت “لوسيرفاتوري رومانو” الصادرة بتاريخ 20 حزيران 2020 إلى أنّ “مجلّة أيّام الشبيبة العالميّة” المكرّسة للنسخة الرابعة والثلاثين (أي التي أقيمت في باناما خلال كانون الثاني 2019) أصبحت موجودة على الورق، لكن أيضاً عبر الإنترنت على موقع “دائرة العلمانيّين والعائلة والحياة” الإلكترونيّ، حيث يمكن تحميلها مجّاناً.

وبناء على ما ورد في مقال أعدّته الزميلة مارينا دروجينينا من القسم الفرنسي في زينيت، يُدشّن العدد 25 من المجلّة (المكرّس لأيّام الشبيبة التي جرت في باناما سنة 2019) “وجود المجلّة على الموقع بطريقة ثابتة، بدون الإساءة للشكل المعتاد للنشر”. وتجدر الإشارة هنا إلى أنّه منذ حوالى ثلاثين سنة، تنشر “مؤسّسة يوحنا بولس الثاني لأجل الشباب” المجلّة في نشرة واحدة مع محتوى متعدّد اللغات بالإنكليزية والإسبانية والفرنسية والإيطالية.

نشير هنا إلى أنّ المجلّة ترافق كلّ نسخة للأيّام العالميّة للشبيبة وتُوثّق تطوّرها عبر خيار واسع من الصور والنصوص القصيرة لكن القاطِعة. “يتعلّق الأمر بأداة لإعادة إحياء الاختبارات واللقاءات واللحظات القويّة خلال الحدث لدى الملايين من الشباب”.

في السياق عينه، وقّع الكاردينال كيفن فاريل (عميد الدائرة المُنظِّمة) العدد الجديد، والذي تتبعه تأمّلات من رئيس الأساقفة الذي استقبل وتولّى اللقاء، المونسنيور خوسي دومينغو أولوا مندييتا.

من ناحيتها، كتبت كارمن أباريشيو فالز (الرئيسة الجديدة لمؤسّسة يوحنا بولس الثاني لأجل الشباب) في العدد الجديد، مُشيرة إلى أنّه “خلال فترة الوباء، يهدف نشر المجلّة إلى المساهمة في الرجاء وفي خلق صِلات الأخوّة”. ومِن بين الكتّاب أيضاً، هناك مارتشيلو بيديسكي الذي وجّه المجلّة منذ صدورها سنة 1991، وهو من الأشخاص النادرين الذين شاركوا في كلّ أيّام الشبيبة العالميّة.

وأخيراً، ثمة فُسحة مكرّسة لمؤتمر “الشباب لأجل البيت المشترك. الارتداد البيئي عمليّاً” والذي حصل بنسخته الثالثة في باناما، بهدف التعمّق في الإرشاد الرسولي “كُن مُسبَّحاً” والمحافظة على الخلق، بالإضافة إلى إحيائهما.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير