© Vatican Media

البابا استقبل القاضي محمد عبد السلام

الأمين العام للجنة الأخوّة الإنسانيّة العُليا

Share this Entry

استقبل البابا فرنسيس القاضي محمد عبد السلام (المستشار السابق لإمام الأزهر والأمين العام للجنة الأخوّة الإنسانية العُليا): هذا ما كتبه القاضي على حسابه على موقع تويتر بتاريخ 2 آب 2020، كما نقلته الزميلة لاريسا إ. لوبيز من القسم الإنكليزي في زينيت.

في التفاصيل، وبناء على ما نشره موقع Il Sismografo الفاتيكاني، نُشِرَت صورة خلال زيارة عبد السلام إلى مقرّ دار القدّيسة مارتا.

وفي تغريدة ثانية بالعربية، كتب عبد السلام: “كان لي شرف لقاء قداسة البابا فرنسيس في الفاتيكان لمناقشة مشاريع ومبادرات لجنة الأخوّة الإنسانية. هذه هديّة العيد”.

وشرح محمد عبد السلام للصحافة المصريّة أنّ البابا فرنسيس كان ممتنّاً حيال تركه عائلته عشية عيد الأضحى ليحضر اللقاء. وقد قال الأب الأقدس: “سنكون عائلتك هنا”، ثمّ قدّم لضيفه مزهرية فضّية.

عمل اللجنة

وبحسب الموقع الإلكتروني المذكور، التقى عبد السلام بالأب الأقدس ليعرض عليه مختصراً عن العمل الذي أنجزته اللجنة خلال السنة حول المشاريع والمبادرات التي تتولّاها، خاصّة “جائزة زايد للأخوّة الإنسانية” و”بيت العائلة الإبراهيمية”.

كما وأنّ الرجلَين ناقشا رؤية اللجنة العليا حول استراتيجية إنسانية شاملة لفترة ما بعد كوفيد 19، بهدف تعزيز قيم الأخوّة والتضامن والتعايش.

تجدر الإشارة هنا إلى أنّ هذه اللجنة تأسّست في آب 2019 لتحقيق أهداف “وثيقة الأخوّة الإنسانية” التي وقّعها البابا فرنسيس وإمام الأزهر الدكتور أحمد الطيب في عاصمة الإمارات العربية المتحدة في السنة نفسها.

أمّا مهمّات اللجنة العليا فتتضمّن مراقبة إنجاز وتطبيق الوثيقة على المستويين الدولي والإقليمي، بالإضافة إلى إقامة لقاءات دوليّة مع قادة دينيين وكبار المنظّمات الدولية وأفرقاء آخرين مهتمّين بالأمر.

كما وللّجنة دور الإشراف على “البيت الإبراهيمي” في أبو ظبي، وهو من أولى مبادراتها، إذ يُجسّد العلاقة بين الديانات الإبراهيمية الثلاث ويُقدّم منصّة للحوار والتفاهم والتعايش بين الأديان.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير