Archbishop Eamon Martin

حملة “صليبيّة ورديّة” ضدّ فيروس كورونا

يوميّاً خلال شهر تشرين الأوّل

Share this Entry

دعا المطران إيمون مارتن (رئيس أساقفة أرماغ ورئيس مجلس أساقفة إيرلندا الكاثوليك) إلى “حملة صليبيّة” ضدّ كوفيد 19، تتّسم بتلاوة المسبحة الورديّة ضمن كلّ عائلة طوال شهر تشرين الأوّل.

“أدعو جميع العائلات في كلّ أنحاء إيرلندا لصلاة المسبحة معاً وكلّ يوم، طَلَباً لحماية الله خلال زمن وباء فيروس كورونا هذا. إنّ الأشهر الماضية ذكّرتنا بأهمية الكنيسة المنزليّة، أي كنيسة غرفة الجلوس والمطبخ، الكنيسة التي تلتقي كلّما وقف أفرادها أو ركعوا أو جلسوا للصلاة معاً. كما وساعدنا الأمر على إدراك مدى أهمية دعوة الأهل ليكونوا الأساتذة الأوائل لأولادهم في الإيمان والصلاة”.

وأضاف مارتن، كما نشره الزملاء في القسم الإنكليزي من زينيت: “لهذا، أدعو إلى حملة صليبيّة ورديّة ضدّ كوفيد 19 خلال تشرين الأوّل، وأشجّعكم على تلاوة الورديّة، أو حتّى بيتاً منها، كلّ يوم خلال الشهر القادم. صلّوا لعائلاتكم وأحبّائكم ولكلّ من تأثّرت صحّتهم أو حياتهم بأزمة فيروس كورونا”.

في السياق عينه، دعا المطران إيمون العائلات لنشر الكلمة عبر الإنترنت قائلاً: “باستخدام هاشتاغ #FamilyRosaryCrusade أو #OctoberFamilyRosary يمكنكم مشاطرة صورة أو تسجيل صوتيّ لعائلتكم التي تتلو “السلام” أو “الأبانا” أو “المجد” عبر وسائل التواصل”.

تجدر الإشارة هنا إلى أنّ رئيس الأساقفة استوحى حملة الورديّة من زيارة لـ”مُرسَلات المحبّة في أرماغ” اللواتي ذكّرنَه بما قالته الأم تريزا مرّة: “تشبّث بالمسبحة كما تتشبّث الحشرة الزاحفة بالشجرة، لأنّنا بدون سيّدتنا، نعجز عن الصمود”.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير