Audience Du 23 Déc. 2020 © Vatican Media

ما تعجز الروبوتات عن القيام به

إعادة إحياء الحنان

Share this Entry

“في عيد الميلاد يمكننا “أن نعيد إحياء الحنان”، هذا ما فسّره البابا فرنسيس الذي يروي عن لقائه بمتخصّصين في الذكاء الاصطناعيّ، فقال: “في حديثنا مع العديد من العلماء، تطرّقنا إلى الذكاء الاصطناعيّ والروبوتات… توجد روبوتات مبرمجة للجميع ولكلّ شيء، وهي في طور التقدّم. وقلت لهم: “ولكن ما هو الأمر الذي لا يمكن للروبوتات أن تقوم به؟” ففكّروا، وقدّموا اقتراحات، إنما في النهاية، اتّفقوا على أمر واحد: “الحنان. الروبوتات عاجزة عن القيام بذلك!”

إنّ الإجابة التي قدّمها خبراء الروبوتات للبابا فرنسيس دفعته إلى التعبير عن تحيّاته لمناسبة عيد الميلاد مشدّدًا على أهميّة الحنان في هذا الوقت التاريخيّ للإنسانيّة: “وهذا ما يقودنا إلى الله اليوم: طريقة مذهلة أراد أن يأتي بها الله إلى العالم، وهذا يولّد فينا الحنان، الحنان الإنسانيّ القريب من حنان الله. واليوم، نحن بحاجة ماسّة إلى الحنان، وإلى المعانقات الإنسانيّة، أمام الكثير من البؤس! إن أجبرنا الوباء على أن نكون بعيدين، فيسوع، في مغارته، كشف لنا طريق الحنان حتى نكون قريبين وأن نكون أكثر إنسانيّة. لنتبع هذا المسار! عيد ميلاد مجيد!”

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير