Famille, Capture @ Dicastère Pour Les Laïcs, La Famille Et La Vie

كورونا: من دون العائلات، سيكون الصمود مستحيلاً

المونسنيور باليا يشيد بالمشروع الإيطالي للمساعدات العائليّة

Share this Entry

“من دون العائلات، سيكون من المستحيل أن نصمد أمام مأساة الجائحة”، هذا ما قاله المونسنيور فيشينزو باليا على هامش مؤتمر انعقد عبر الانترنت من تنظيم المعهد البابوي يوحنا بولس الثاني للعلوم حول الزواج والعائلة، في 27 نيسان 2021.

شجّعت إيلينا بونيتي، المستشارة الكبيرة للمعهد على “تعزيز بنيان العائلة، في مجتمع فقد الألفة تدريجيًا”.

وأكّد المونسنيور باليا في مقابلة أجرتها معه إذاعة الفاتيكان: “إنّ عائلاتنا، في إيطاليا، بالأخصّ الأكثر هشاشة وإنهاكًا، قد عانت الكثير في الحياة اليومية في مجتمعنا. من دون العائلات، سيكون مستحيلاً أن نصمد أمام المأساة التي طرحتها الجائحة في بلادنا”.

ثم شدّد رئيس الأساقفة: “يمكن لإيطاليا أن تشهد لذلك، وكلّ بلدان العالم أيضًا… إنّ العائلات هي المورد الأكثر أهميّة في مجتمعنا”.

وحيّى رئيس الأكاديمية البابوية للحياة مشروع قانون الإعانات العائلية الذي وافقت عليه الحكومة الإيطالية: “إنه انتصار سياسي… استجابة أولى للاحتياجات الكبرى التي تطالب بها عائلاتنا في إيطاليا”.

لكنه حذّر من أنّ السياسة الحكيمة يجب أن تعزّز بناء العائلة وليس التدخّل هنا وهناك لتؤمّن الدعم لأنّ هناك مشكلة انخفاض في معدّل الولادات في بلدنا… بلد يتقدّم في السنّ من دون التجدّد وهذه معضلة نواجهها”.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير