تبرّع الآن

Visite du patriarche Bartholomaios Ier © Vatican Media

لقاء بطريرك القسطنطينية المسكونيّ بالبابا

وتبادل للهدايا

يوم الثلاثاء 17 أيلول، استقبل البابا فرنسيس في الفاتيكان بطريرك القسطنطينية المسكونيّ برتلماوس الأوّل وبعثته، كما أعلنه الكرسيّ الرسوليّ، وبناء على ما نقلته لنا أنيتا بوردان من القسم الفرنسيّ في زينيت.

في التفاصيل، حدّد بيان صدر عن ماتيو بروني (مدير دار الصحافة التابعة التابعة للكرسي الرسوليّ) أنّ اللقاء بين الرجلين حصل في جوّ أخويّ، تبعه غداء مع البعثتَين في دار القدّيسة مارتا.

كما وأشار بروني إلى أنّه “قبل اللقاء، وبناء على دعوة المونسنيور سيميرارو أمين سرّ مجلس الكرادلة، حيّى البابا الكرادلة أعضاء المجلس، مُشيراً إلى قيمة السينودسيّة في الكنيسة الأرثوذكسيّة بالنسبة إليهم، ومُؤكِّداً لهم على صلاته”. كما والتقى البطريرك المسكونيّ الكاردينال السويسريّ كيرت كوش رئيس المجلس الحبريّ لأجل وحدة المسيحيّين.

من ناحية أخرى، قدّم البطريرك للبابا فرنسيس كأساً للاحتفال بالإفخارستيا، بالإضافة إلى كتابه، فيما قدّم له الأب الأقدس بدوره ميدالية تبلغ حوالى عشرين سنتمتراً، وتُمثّل العذراء التي تحمل الطفل يسوع.

Visite du patriarche Bartholomaios Ier © Vatican Media

Visite du patriarche Bartholomaios Ier © Vatican Media

وبما أنّ شهر أيلول مكرّس للرسالة لحماية الخليقة، خاصّة وأنّ الأب الأقدس اختار تاريخ الأوّل من أيلول للصلاة على نيّة الحفاظ على الكوكب تماشياً مع التاريخ المُختار في الأرثوذكسيّة، من المحتمل أن يكون الحبر الأعظم قد تطرّق في حديثه مع البطريرك إلى سينودس الأساقفة المقبل حول الأمازون، مع العِلم أنّ البطريرك كان قد نشر إعلاناً حول الحرائق في غابات العالم، بالإضافة إلى إعلانه عن انعقاد “قمّة لمكافحة العبودية العصرية” في أيار 2020، وهو موضوع جنّد البابا الكنيسة الكاثوليكيّة بشأنه.

ولن ننسى أن نذكر انضمام البطريرك إلى البابا لزيارة مخيّم للّاجئين في جزيرة ليسبوس اليونانيّة في 16 نيسان 2016، وتوقيعهما مع أسقف أثينا الأرثوذكسيّ إيرونيموس إعلاناً مشتركاً حول وضع اللّاجئين. كما ووقّعا في 25 أيار 2014 (في القدس) إعلاناً مشتركاً خلال “اللقاء الأخويّ”.

ومؤخّراً، كتب البابا فرنسيس مقدّمة كتاب عن البطريرك المسكونيّ Bartholomée. Apôtre et visionnaire “برتلماوس الرسول والرائي” للمؤلّف John Chryssavgis، بالإضافة إلى تقديمه للبطريرك ذخيرة من القدّيس بطرس بتاريخ 29 حزيران 2019.

About ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Share this Entry

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير