Pixabay CC0

"أنا أظنّ أنه قديس وهو يظنّ أنه خاطىء"

“البابا يقول الأمور كما هي وأظنّ أنّه يوجد أشخاص لا يحبّون الوضوح…” هذا ما أتى في حديث الكاردينال ثيودور ماكريك، رئيس أساقفة واشنطن السابق عندما سئل عن رأيه بالبابا بعد مضي سنتين على اعتلائه الكرسي البابوي في أثناء اجتماع جمعية الكتاب المقدس الأميركية في الولايات المتحدة. تابع الكاردينال ليشير الى أنّ البابا هو شخص عميق جدًا وعظيم بشخصيته المميزة.