WIKIMEDIA COMMONS - James (Jim) Gordon

العراق: بارولين يحدّد للمسيحيين مهمّة

مؤتمر في روما

Share this Entry

“ضمن مهمّة إعادة إعمار المجتمع العراقي الصعبة وتوطيد التعايش المسالم والمتناغم، لدى المسيحيين مهمّة محدّدة، وهي أن يكونوا فاعلي سلام ومصالحة وتنمية”. هذا ما أعلنه الكاردينال بييترو بارولين أمين سرّ دولة حاضرة الفاتيكان، خلال كلمة ألقاها على مسامع المشاركين في مؤتمر “العودة إلى الجذور: المسيحيون في سهل نينوى”، والذي نظّمته المؤسسة البابوية “عون الكنيسة المتألّمة” في روما.

وفي هذا السياق، بحسب ما ورد في مقال أعدّته إيلين جينابا من القسم الفرنسي في زينيت، حيّى الكاردينال بارولين التزام الأساقفة الموجودين في سهل نينوى (الكلداني الكاثوليكي، والسرياني الكاثوليكي والسرياني الأرثوذكسي)، كما دعم “عون الكنيسة المتألّمة”، مشيراً إلى أنّ “شهادة وحدة المسيحيين ضرورية وملحّة لعدم فقدان الوجود المسيحي”.

من ناحية أخرى، لفت بارولين إلى أنّ التحدّي الأكبر يقتصر على “خلق الظروف الاجتماعية والسياسية والاقتصادية المناسبة للسماح باندماج اجتماعي جديد، يعطي المسيحيين والأقليات الأخرى إمكانية العمل في إعادة بناء مستقبل بلد تجذّر فيه وجودهم”.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير