Pape François, Message vidéo à la Péninsule coréenne

كوريا: رسالة البابا دعماً لعمليّة السلام

بعد عام على إعلان بانمونجوم

Share this Entry

لمناسبة الذكرى الأولى لإعلان بانمونجوم الذي وقّعه زعماء الكوريتَين (في 27 نيسان 2018)، شجّع البابا فرنسيس عمليّة السلام، داعياً الجميع إلى تخطّي “الانقسام والمعارضة”، وذلك ضمن رسالة مسجّلة، بحسب ما كتبته الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسي في زينيت.

في التفاصيل، وبعد سنة على انعقاد القمّة التي جمعت رئيس كوريا الشماليّة وكوريا الجنوبيّة، تمنّى الأب الأقدس للجميع “التناغم والتوافق… لأجل ازدهار وتوحيد شبه الجزيرة الكوريّة”.

وأضاف في رسالته: “فليمنح هذا الاحتفال الجميع الرجاء بأنّ مستقبلاً مبنيّاً على الوحدة والحوار والتضامن الأخويّ هو ممكن حقّاً”.

وختم البابا رسالته قائلاً: “أصلّي كي تؤدّي ذكرى إعلان بانمونجوم إلى حقبة جديدة من السلام لجميع الكوريّين. وأطلب من الله إغداق بركاته على الجميع”.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير